البلدية: رفع ثلاثة شاحنات من العوائق البحرية من نقعة الشملان

إستمراراً للتعاون المتبادل بين بلدية الكويت والوزارات والمؤسسات الحكومية في مختلف حالات الطوارئ التي تتطلب توفير الآليات والعمال قامت البلدية ممثلة بإدارة الخدمات العامة بالتعاون مع فريق الغوص الكويتي ومؤسسة الموانئ الكويتية وإتحاد الصيادين بحملة تنظيف لنقعة الشملان الواقعة بالقرب من سوق شرق استهدفت المرحلة الخامسة والتي شملت انتشال مخلفات القوارب الغارقة والشباك وبقايا السفن من الأخشاب ومختلف العوائق البحرية وتم رفعها على متن ثلاثة من شاحنات البلدية بمتابعة من منسق الفريق بإدارة الخدمات العامة فيصل الملا.

وترأس فريق البلدية رئيس قسم الطوارئ التابع لإدارة الخدمات العامة بدر دشتي مؤكداً حرص البلدية على التعاون مع مختلف الجهات الحكومية من خلال مساندتها بالاليات والعمالة خاصة، لافتاً إلى أن الجهود متواصلة على قدم وساق حتى يتم تنظيفها بالكامل مع مختلف الجهات العاملة.

وقال أن الحملة القادمة ستشمل رفع القوارب التي تركها أصحابها بالنقعة البحرية لمدة طويلة بسبب سفرهم خارج البلاد وسيتم وضع إنذارات عليها بالتعاون مع الجهات المعنية بالبلدية لمدة يومين وفي حال عدم رفعها سيتم حجزها وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية.

من جانبه دعا رئيس فريق الغوص الكويتي بالمبرة التطوعية وليد الفاضل الجهات المعنية إلى تفعيل العقوبات على المخالفين الذين يقومون برمي المخلفات وبقايا الأخشاب من مخلفات السفن أو القوارب في البيئة البحرية، مشيراً إلى أن فريق العمل كشف خلال عمليات رفع العوالق البحرية مدى الإهمال التي تعرضت له تلك النقعة التاريخية وذلك من قبل بعض أصحاب السفن والقوارب المتجاوزين للنظم واللوائح  مثمناً دور البلدية وتعاونها المستمر في هذا الجانب.