البلدية : تحرير 171 مخالفة ومصادرة 720 كيلو جرام من خضار وفواكه للباعة المتجولين

تبذل الأجهزة الرقابية ببلدية الكويت جهوداً كبيرة ومتواصلة على مختلف المستويات سواء المتعلق منها بالجانب الغذائي ، النظافة العامة ، الإعلانات المخالفة  فضلاً عن متابعة ظاهرة الباعة المتجولين وذلك بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة بالبلدية ، بدوره أكد رئيس فريق الطوارئ بفرع بلدية محافظة حولي رياض الربيع أن الجولات الميدانية التي نفذها مفتشي الفريق خلال شهر اكتوبر الماضي  أسفرت عن تحرير (171) مخالفة ، شملت المخالفات للمحلات العامة ولائحتي الأغذية والإعلانات إلى جانب مخالفات الباعة المتجولين والبناء فيما تم غلق محلاً واحداً وتوجيه 32 إنذاراً  وإزالة 15 تعدياً على أملاك الدولة ، لافتاً إلى أهمية الإلتزام بلوائح وأنظمة البلدية  .

وقال الربيع في تصريح صحفي  أن عدد المخالفات التي تم تحريرها للمحلات العامة وما يتعلق بمخالفات لائحة الأغذية بلغ 112 مخالفة كان منها 38 مخالفة للعمل قبل الحصول على شهادة صحية أو كونها منتهية الصلاحية إلى جانب تحرير28 مخالفة لتشغيل عمال بدون حصولهم على شهادة صحية أو كونها منتهية الصلاحية إلى جانب تحرير 15 مخالفة لعرض وبيع المواد الغذائية المحظورة والمنتهية الصلاحية والضارة بالصحة العامة فيما تم تحرير عدد 9 مخالفات لفتح المحل قبل الحصول على موافقة البلدية .

وأضاف لقد شملت المخالفات أيضاً الإتجار بالسلع غير المحددة بالترخيص حيث بلغ عددها 8 مخالفات إلى جانب تحرير مخالفة واحدة بسبب فتح المحل بترخيص صحي منتهي ، وعدد 6 مخالفات لعدم التقيد بقواعد النظافة العامة ومخالفتين لعرض وبيع المواد الغذائية خارج حدود المحل  .

وأوضح الربيع أن عدد المخالفات التي تم تحريرها في المحور المتعلق بلائحة الإعلانات بلغ (38) مخالفة والتي شملت مخالفات إقامة الإعلانات بدون ترخيص وإنتهاء ترخيصها وإضافة الإعلانات بدون ترخيص وعدم وضع الإعلان التعريفي للمحلات  ، فيما بلغ كمية المواد الغذائية من الخضار والفواكه التي تم مصادرتها من الباعة المتجولين 720 كيلو جرام وتحرير 20 مخالفة طبقاً للائحة الباعة المتجولين إلى  جانب تحرير مخالفة بناء واحدة  .

وأضاف أن الفريق تمكن من إزالة (825) إعلاناً مخالفاً ومصادرة (4630) إسطوانات سي دي من الباعة المتجولين وتلقي (35) شكوى مبيناً أن الفريق تعامل مع مختلف الشكاوي الواردة وتم إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بشأنها وفق اللوائح والأنظمة المعمول بها بالبلدية.

ولفت الربيع أن الهدف من هذه الحملات هو المحافظة على صحة المستهلكين و سلامتهم وضبط كافة المواد غير المستوفية الإشتراطات  قبل تسويقها ، مبيناً أن جميع المحلات الغذائية بالمحافظة تحت سيطرة مفتشي فريق الطوارئ ، مناشداً المواطنين و المقيمين التأكد من مدى صلاحية المواد الغذائية قبل عملية الشراء تحقيقاً للمصلحة العامة .

من جهتها دعت إدارة العلاقات العامة بالبلدية المواطنين والمقيمين الإتصال على خط البلدية الساخن 139 الذي يعمل على مدار الساعة وذلك في حالة وجود أي شكوى سواء في مجالات الأغذية ، النظافة العامة ، الباعة المتجولين وكل ما يتعلق بجهاز البلدية  ، مؤكدة أن تعاونهم يدل على مدى وعيهم وحرصهم لممارسة دورهم ويحقق المصلحة العامة للجميع .

 

×