البلدية: 6 مدن عمالية لمحدودي الدخل و17 استراحة على الطرق السريعة

أكد مساعد المدير العام لشؤون قطاع المشاريع بالبلدية المهندس يوسف حبيب المناور أن قطاع المشاريع يعمل جاهداً على تحقيق ما يقع تحت مسؤولياته من أهداف بلدية الكويت الرامية إلى رفع المستوى العام لخدماتها، وذلك من خلال إنجاز الأعمال المناطة بإداراته الثلاث المتمثلة في إدارات الإنشاءات ، شؤون البيئة ، تنمية المشاريع العمرانية، تفعيلاً لتوجيهات وزير الكهرباء والماء ووزير الدولة لشؤون البلدية المهندس عبدالعزيز عبداللطيف الإبراهيم، والمتمثل بتعزيز دور قطاعات البلدية المختلفة، وذلك من خلال إبراز جهودها وأنشطتها المختلفة ومشاريعها التنموية إلى جانب ضرورة تسهيل إنجاز المعاملات بالسرعة الممكنة.

وقال المناور في تصريح صحفي أن إدارة الإنشاءات تختص بالعديد من المهام، منها المتعلقة بالدراسات الخاصة بتوفير السعة المكانية لجميع موظفي بلدية الكويت من خلال إنشاء المباني الجديدة، ومن هذا المنطق فقد عكفت الإدارة خلال الفترة السابقة على إنشاء وصيانة عدة مباني تابعة لبلدية الكويت ... ومنها على سبيل المثال مبنى البلدية الرئيسي (مبنى الشهداء) والذي تم الإعلان عن طرحه للتنفيذ خلال شهر 8/2012 من قبل لجنة المناقصات المركزية إلى جانب مبنى بلدية الكويت في محافظة الأحمدي، مشيراً إلى أنه  يجرى حالياً العمل على تصميمه كمبنى يضم جميع أعمال بلدية الكويت وإداراتها ضمن محافظة الأحمدي، وعند الانتهاء من تصميمه سيتم تطبيقه كنموذج في كل من محافظة الفروانية ومحافظة الجهراء .

وأضاف المناور أن مبنى المجلس البلدي يجري حالياً الانتهاء من إجراء ترسيته على إحدى الشركات التي ستقوم بتنفيذه وسوف يكون مقراً رئيسياً للمجلس البلدي، وقد حرصت البلدية خلال تصميمه على أن يكون أحد المعالم الرئيسية لمدينة الكويت أما مبنى المختبر المركزي لبلدية الكويت فإنه يتوقع الانتهاء من تنفيذه خلال عام 2013 وهو يعد أفضل مختبر على مستوى الشرق الأوسط يتخصص في فحص المواد الغذائية المستوردة والمنتجة محلياً.

وأوضح أن إدارة شؤون البيئة تختص بالمهام البيئية التابعة لبلدية الكويت، ومنها إعادة تدوير النفايات والتي تهدف إلى الاستفادة الكاملة والتصنيع الكامل لجميع النفايات البلدية، وتقوم حالياً بإعداد الدراسات الخاصة للوقوف على أفضل الطرق العلمية والتكنولوجية لتحقيق ذلك، والمشروع حالياً لدى الجهاز الفني للمشروعات التنموية والمبادرات لإنهاء الإجراءات الخاصة بطرحه للاستثمار من قبل القطاع الخاص ، إلى جانب إعادة تأهيل المرادم وذلك باستخدام أفضل الوسائل العلمية والتكنولوجية لإعادة تأهيل مرادم النفايات في دولة الكويت حتى يمكن الاستفادة من المواقع المخصصة لها في التنمية العمرانية، وسوف يتم بدء التنفيذ في تلك الدراسة عند العمل بتشغيل مصانع تدوير النفايات، لافتاً إلى أن  إدارة شئون البيئة تقوم أيضا بتوعية المجتمع من خلال عمل زيارات ميدانية للمدارس والمؤسسات الحكومية والعامة حول كيفية التخلص من النفايات بالطرق المثلى للمحافظة على البيئة.

وقال المناور أن إدارة تنمية المشاريع العمرانية  التابعة للقطاع تختص بمتابعة طرح وتنفيذ واستثمار المشاريع التابعة للبلدية من قبل شركات القطاع الخاص، مثل مشروع (إسكان العمالة محدودي الدخل – المدن العمالية) ، مشيراً إلى أنه يهدف إلى تطوير وتنفيذ 6 مدن عمالية للعمالة محدودة الدخل بهدف حل المشكلات الناجمة عن تواجد هذه العمالة داخل المناطق السكنية، والمشروع حالياً لدى الجهاز الفني للمشروعات التنموية والمبادرات وبصدد دعوة الشركات المؤهلة لتقديم دراسات الجدوى الاقتصادية والفنية الخاصة به إلى جانب مشروع (الاستراحات على الطرق السريعة) والذي يهدف إلى تطوير وتنفيذ عدد 17 استراحة على امتداد طرق السفر السريعة لتقديم الخدمات الضرورية اللازمة لمرتادي هذه الطرق، والمشروع حالياً لدى الجهاز الفني للمشروعات التنموية والمبادرات وبصدد الإعلان عن طرحه للشركات الراغبة بالمشاركة.

وأضاف المناور أن من المشاريع أيضاً مشروع (المركز الثقافي والترفيهي والتعليمي بشارع عبدالله الأحمد) والذي يهدف إلى تطوير وتنفيذ مركز ثقافي وترفيهي وتعليمي متكامل لجذب المواطنين والمقيمين إلى مدينة الكويت وتقديم الخدمات الثقافية والترفيهية اللازمة لهم، والمشروع حالياً لدى الجهاز الفني للمشروعات التنموية والمبادرات، وبصدد الإعلان عن طرحه للشركات الراغبة بالمشاركة إلى جانب مشروع (المركز التجاري والترفيهي بالفنطاس) والذي يهدف إلى تطوير وتنفيذ مركز خدمي وترفيهي ذو طابع متطور يلبي احتياجات سكان محافظة الأحمدي، والمشروع حالياً لدى المجلس البلدي لإقرار واعتماد المكونات الرئيسية له تمهيداً لإحالته إلى الجهاز الفني للمشروعات التنموية والمبادرات وطرحه للقطاع الخاص، لافتاً إلى إدارة تنمية المشاريع العمرانية قامت برفع مقترح إلى المجلس البلدي لتطوير (الواجهة البحرية بالصليبيخات) وجاري العمل على دراسة طرح مشروع (الواجهة البحرية بالجهراء).