الوزير الابراهيم: سنضرب بيد من حديد على كل من يعبث بصحة المواطنين والمقيمين

شدد وزير الكهرباء والماء وزير الدولة لشئون البلدية المهندس عبدالعزيز عبداللطيف الإبراهيم على أن صحة وسلامة المواطنين والمقيمين خطا احمر لا يمكن تجاوزه بأي حال من الاحوال وأن الاجهزة الرقابية بالبلدية بالمرصاد لكل من يحاول العبث بأرواحهم لافتاً الى أن الاجراءات الرادعة  ستطول كل  الشركات الغذايئة المخالفة التي لم تتقيد أو تلتزم بقوانين البلدية  خاصة في ظل القوانين الجديدة التي تضرب بيد من حديد على جميع المتجاوزين والمخالفين  الذين لا يأبهون بصحة وسلامة البشر  .

من جانبها أكدت إدارة العلاقات العامة بالبلدية على أن القانون سيطبق بكل حزم على جميع الشركات الغذائية المخالفة لقوانين وأنظمة البلدية خاصة التي  تقوم بتصريف أي مواد غذائية قبل ظهور نتائج فحص عيناتها المخبرية، مشيرة إلى أن الغلق الإداري سيطال مخازن تلك الشركات إلى جانب تحويلها إلى النيابة التجارية لإتخاذ الإجراءات القانونية بحقها .

وأوضحت الادارة على خلفية ما تسرب من شحنة النقانق الملغومة بلحوم وشحوم الختزير أن البلدية قامت باجراءاتها القانونية الحازمة فورا حيال الشركة المخالفة التي قامت بتجاوز القوانين، حيث قامت الجهة المعنية بالبلدية بغلق مخازن الشركة واحالتها الى النيابة التجارية فيما تم اصدار التعاميم اللازمة الى البلديات في المحافظات الست لمتابعة وسحب ما تسرب من الشحنة من جميع الاسواق، مشيدة بدور اتحاد الجمعيات التعاونية من خلال تفعيله لكل الاتفاقيات بين البلدية والاتحاد المتمثلة بعدم استقبال او استلام أي مواد غذائية مالم تكن مصحوبة بالشهادة الصحية التي تثبت صلاحيتها للاستهلاك الآدمي .