البلدية: حرائق امغره بفعل فاعل ونقل الموقع لازال تحت الدراسة

إستقبل وزير الكهرباء والماء وزير الدولة لشئون البلدية المهندس عبدالعزيز عبداللطيف الإبراهيم صباح اليوم جموع المهنئين بمناسبة عيد الفطر السعيد بحضور مدير عام البلدية المهندس أحمد الصبيح ، حيث شمل حفل الإستقبال عدد من مساعدي ونواب المدير العام لشئون القطاعات بالبلدية ومدراء الأفرع والإدارات والمراقبين والموظفين إلى جانب عدد من المواطنين ، حيث تبادل الإبراهيم التهاني في هذه المناسبة مع المهنئين الذين توافدوا خلال الحفل الذي أقيم بمبنى معرض البلدية .

وأعرب الإبراهيم عن أمله بأن يعيد الله هذه المناسبة الكريمة على الأمتين العربية والإسلامية بمزيد من الصحة والعافية وأن يديم نعمة الأمن والأمان على كويت العز والخير وكل من يعيش على أرضها  في ظل حضرة صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد .

من جانبه أكد مدير عام البلدية م,أحمد الصبيح في معرض رده على سؤال لصحيفة "كويت نيوز" حول الإجراءات والآليات التي سوف تتخذها البلدية حيال أحداث حرائق أمغرة، على أن البلدية قامت بعقد عدد من الاجتماعات مع الهيئة العامة للصناعة والإدارة العامة للإطفاء لمناقشة وطرح عدد من الحلول للقضاء على هذه الحرائق، كاشفاً أن هناك بعض الحلول التي اقترحت بالفعل، أهمها: عمل بوابات دخول وخروج وعمل فواصل بين القسائم وبعضها.

وأضاف الصبيح أن الأرض مملوكة لهيئة الصناعة ودور البلدية هي المساعدة في حل المشكلة، متوعداً بمساعدة البلدية بكل ما تملك من الآليات ومعدات لديها، مشيراً إلى أن هيئة الصناعة تؤجر أراضي أمغرة لبعض الشركات والبلدية لها حق الدخول والمتابعة ومراقبة المخالفات على الطبيعة وفي مقدمتها "تسكير الطرق والقسائم".

وشدد الصبيح على أن هذه الحرائق تتم بفعل فاعل، لافتاً إلى أن إجراءات مشروع نقل السكراب لازالت تحت الدارسة والمناقشة، مؤكداً في الوقت ذاته أن هناك أمور تنفيذية تم طرحها من قبل الهيئة العامة للصناعة على عدة شركات بعد أن تم تسليم الأراضي بصفة رسمية للهيئة إلا أن الأمر يحتاج بعض الوقت.

وحول مبنى المجلس البلدي الجديد كشف الصبيح أن الأمر طرح من خلال لجنة للمناقصات ويتم التسكير يوم 2/10/2012 القادم، مشدداً على الانتهاء من كافة الإجراءات ولم يتبقى سوا توقيعها وإتمامها على أرض الواقع.

وعن تثمين منطقة "الصوابر" قال الصبيح أن الموضوع في مجلس الأمة الآن وينتظر أيضاً إقرار الميزانية من ثم البت فيه.

 

×