البلدية: إتلاف 11 كيلوجرام من الأسماك واللحوم الفاسدة

أكد مدير عام البلدية م. أحمد الصبيح ان الحملات التفتيشية لبلدية الكويت مستمرة على مدار الساعة صباحا ومساء على جميع الأسواق  والمخازن الغذائية والجمعيات التعاونية والمطاعم والمقاهي  والصالونات والمسالخ، مشيراً إلى ان تكثيف الحملات التفتيشية يستهدف القضاء على مختلف التجاوزات والمخالفات المتعلقة بالمواد الغذائية الفاسدة لما تسببه من آثار سلبية وتداعيات خطيرة على صحة وسلامة المستهلكين.

واضاف الصبيح ان ذلك يأتي تفعيلا ايضا للدور الرقابي لبلدية الكويت على مختلف الخدمات المتصلة بالجمهور بهدف ضبط جميع المواد غير المستوفية للشروط أو كونها منتهية الصلاحية وذلك قبل تسويقها، مشددا على أن المحلات الغذائية جميعها تحت سيطرة الأجهزة الرقابية في البلدية.    

واوضح الصبيح ان تنفيذ الحملات على الفترتين الصباحية والمسائية يؤكد ان البلدية متواجدة على مدار الساعة لقطع الطريق على المخالفين، مبينا ان التركيز على العمل الميداني يستهدف الكشف عن مختلف الأصناف الغذائية والتأكد من تواريخ الانتاج والصلاحية والتدقيق بمكوناتها، داعياً الجمهور الى ضرورة التأكد من صلاحية المواد الغذائية قبل عملية الشراء من مراكز البيع المختلفة وممارسة دورهم من خلال الابلاغ عن أي شكوى لاقرب مركز بلدية قي منطقتهم أو الإتصال على هواتف فرق الطوارئ بالمحافظات التي تعمل على مدار مدار الساعة.

تصريح الصبيح جاء عقب الحملة التفتيشية التي شنتها بلدية محافظة الجهراء بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة بالبلدية بمساندة أمنية من مديرية الأمن بمحافظة الجهراء على سوق الأسماك وعدد من الأسواق والمحلات الغذائية بالمنطقة الصناعية بالجهراء وأسفرت عن تحرير (12) مخالفة وتوجيه (6) إنذارات لتنفيذ الإشتراطات وإتلاف (11) كيلو جرام من الأسماك واللحوم غير الصالحة للإستهلاك الآدمي.

 

×