البلدية: إتلاف 378 كيلو من اللحوم مهملة في الجمعيات التعاونية

أسفرت الحملة التي نفذها  مفتشوا مراقبة الأغذية التابعة لإدارة التدقيق ومتابعة خدمات البلدية بفرع بلدية محافظة مبارك الكبير على عدد من مخازن الجمعيات التعاونية والمطاعم والصالونات الرجالية الواقعة بالمحافظة عن إتلاف 378 كيلو جرام من اللحوم و240 عبوة من الآيس كريم  بسبب الإهمال نتيجة عدم تشغيل الثلاجة التي تحتوي على تلك اللحوم وتسبب في تلفها إلى جانب تحرير 6 مخالفات .

وكانت المخازن الغذائية التابعة للجمعيات التعاونية  احدى المحطات التي طالتها الحملات التفتيشية المباغتة التي نفذها فريق المفتشين وترأسها مراقب الأغذية والأسواق بفرع بلدية محافظة مبارك الكبير محمد مرزوق العازمي بالتعاون مع ادارة العلاقات العامة بالبلدية وبتوجيهات من مدير فرع بلدية المحافظة  م. شريدة المطيري وبمتابعة من مدير إدارة التدقيق ومتابعة خدمات البلدية عبدالله السمري والتي انطلقت عند الساعة الخامسة مساءً واستمرت لمدة اربع ساعات واستهدفت محاور عدة كان منها للتأكد من صلاحية المواد الغذائية بالمخازن  فيما استهدف الاخر التأكد من صلاحية المواد الغذائية في عدد من المطاعم ومن حمل العاملين في صالونات الحلاقة الرجالية  للشهادات الصحية التي تثبت خلوهم من الامراض المعدية  .

وقال العازمي في تصريح صحفي لقد تبين لفريق المفتشين مدى الإهمال الذي طال إحدى الثلاجات التي تحتوي على كميات كبيرة من اللحوم نتيجة عدم تشغيلها وتوقف التبريد فيها مما أدى  تلف اللحوم والتي بلغ وزنها 378 كيلو جرام والتي شملت الكفتة والكباب والدجاج والنقانق وعدد 240 عبوة من الآيس كريم وقد تم إتلافها بكباسة البلدية وتحرير مخالفة تخزين مواد غذائية تالفة ، مشيراً إلى أن فريق العمل قام برصد عدم نظافة أرضية أحد المخازن الغذائية بإحدى الجمعيات التعاونية إلى جانب تسرب شراب الفيمتو مما دعا المفتشون من تحرير مخالفة عدم التقيد بقواعد النظافة العامة  .

وأضاف العازمي ان فريق المفتشين قام بالكشف على عدد من الصالونات الرجالية وتبين عدم حمل العاملين فيها للشهادات الصحية  حيث تم تحرير 4 مخالفات والتي إشتملت على العمل قبل الحصول على شهادة صحية وتشغيل عامل قبل الحصول على شهادة صحية ، لافتاً إلى أهمية التقيد بلوائح وأنظمة البلدية في هذا الجانب نظراً لقيام البعض  بالعمل بتلك الصالونات قبل الحصول على الشهادات الصحية التي تثبت خلوهم من الأمراض المعدية خاصة وأنهم يتعاملون بصورة مباشرة مع الجمهور دون أدنى مبالاة لما قد يتسببون فيه من إنعكاسات سلبية على صحتهم وسلامتهم  .

وأشار العازمي إلى أن فريق المفتشين قام خلال الحملة بالكشف على عدد من المطاعم  بالمحافظة تم خلالها توجيه عدد من الإنذارات والتعهدات لإستبدال الأرفف والإهتمام بنظافة الأرضيات وتوضيح طرق تخزين المواد الغذائية بالثلاجات ، لافتاً إلى أن جميع المحلات الغذائية الواقعة تحت مسئولية بلدية المحافظة تحظى بمتابعة دورية من قبل المفتشين الصحيين  وفق آلية عمل تغطي جميع المناطق بالمحافظة بهدف إستتباب النظام وفرض هيبة القانون على الجميع .

وكشف العازمي ان فريق المفتشين رصد خلال الحملة التي تم تنفيذها هروب عدد من العاملين بالمحلات المجاورة للأماكن التي إستهدفتها الحملة التفتيشية وقد تم رصدها على وجه التحديد ، مبيناً أن فريق المفتشين سيعود من جديد للإستطلاع عن مدى إلتزامهم بلوائح وأنظمة البلدية .