جانب من الاجتماع

البلدية: ضبطية قضائية مؤقتة لضبط المخالفات المتعلقة بالمقرات الإنتخابية وإعلانات المرشحين

عقدت اللجنة المشتركة المشكلة من بلدية الكويت ووزارة الداخلية  لانتخابات مجلس الامة إجتماعها برئاسة مدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي بحضور أعضاء اللجنة المشكلة من الجهتين.

وأكد مدير عام البلدية ورئيس اللجنة المهندس أحمد المنفوحي على أنه سيتم إصدار هوية عمل خاصة لأعضاء اللجنة المشتركة لمدة إسبوعين تخول لهم الضبطية القضائية لضبط المخالفات التي قد تصدر عن المرشحين أو مندوبيهم سواء كانت تتعلق بالمقرات الإنتخابية أو وضع إعلاناتهم من قبل مندوبيهم في أماكن مخالفة.

وأوضح المنفوحي بان هذا الاجتماع يأتي في إطار استعدادات اللجنة المشكلة للعرس الديمقراطي الذي ستشهده البلاد خلال الشهر الجاري لإنتخابات مجلس الأمة وذلك  لتوفير كافة إلاجراءات اللازمة التي تعمل على تنظيم سير العملية الانتخابية.

وقال المنفوحي بأن إقامة أكشاك أو خيام أو أي شيء من هذا القبيل أو إستعمال جميع وسائل النقل بقصد الدعاية الإنتخابية أمام لجان الاقتراع أو غيرها تعتبر مخالفة  وسيقوم أعضاء اللجنة المشكلة بإزالتها فورا على نفقة المخالف بغرامة مالية لا تقـل عـن ألـف دينـار ولا تزيد على ثلاثـة آلاف دينـار كحد أقصـى.

وأكد المنفوحي بأن أعضاء اللجنة من البلدية  كثفوا حملاتهم التفتيشية داخل المناطق للتأكد من مطابقة المقرات الانتخابية لاشتراطات البلدية مشيرا بأن المخالفات التي تم رصدها وتحريرها بالمحافظات الست أكثر من (30) محضر لمقرات  انتخابية مخالفة.

وشدد المنفوحي على حظر إقامة إعلانات أو لافتات أو صور للمرشحين أو الإعلان عن عقد أي اجتماعات للتشاور بشأن الانتخابات أو أي إعلان شكر للمرشحين ولو بعد إنتهاء العملية الانتخابية في الطرق العامة أو المدارس و المنشآت أو المباني العامة أو الخاصة كدعاية للمرشحين أو إستعمال جميع وسائل النقل بقصد الدعاية الإنتخابية أمام لجان الاقتراع أو غيرها، فيما عدا داخل المقر الانتخابي للمرشح أو على أسواره.

 

×