جانب من الاجتماع

البلدية: مواقف سيارات متعددة الأدوار للمناطق ذات الكثافة السكانية بموجب مرسوم أميري

أكد مدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي أن البلدية جادة في إيجاد حل جذري لمشكلة مواقف السيارات في البلاد وبما يتوافق مع المخطط الهيكلي الرابع للدولة الذى ترسم ملامحه النهائية حالياً تمهيداً لصدوره بموجب مرسوم أميري خصوصاً في ظل وجود مساحات خالية تسمح ببناء العديد من مواقف السيارات متعددة الأدوار في المناطق الاستثمارية والتجارية ذات الكثافة السكانية العالية  كالسالمية والفروانية وحولي وغيرها.

وقال في تصريح صحفي على هامش إجتماعه برئيس وقيادات شركة المرافق العمومية، "لا يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي أمام مشكلة تكاد تتحول إلى مزمنة إن لم نبادر بالتعاون في سبيل مواجهتها وإيجاد الحلول الجذرية المناسبة لها"، قائلا "وانطلاقا من هذا التوجه بادرنا بدعوة رئيس وقيادات شركة المرافق الحكومية خصوصاً وهي شركة حكومية حيث أن قانون البلدية الجدد 33/2016 يحظر على البلدية التعامل مع الشركات الخاصة في مثل هذه الامور".

واشار المنفوحي الى وجود أراض تؤول ملكيتها للدولة يمكن بعد معاينة بعضها أن نخصص منها ما يمكن بناء مواقف سيارات متعددة الأدوار فضلاً عن مواقف أخري تخصص للشاحنات والسيارات الكبيرة بعد دراسة مماثلة ستتم بالتعاون مع الهيئة العامة للصناعة.

ونوه إلى أن الإجتماع أقر توصية تقضي بتشكيل فريق عمل مشترك من البلدية وشركة المرافق العمومية برئاسة مدير إدارة التنظيم المهندسة منال العصفور مهمته دراسة الموضوع من شتي جوانبه وخصوصاً من حيث جدواه الاقتصادية وعلى أن تكون فترة عمل الفريق لمدة شهر كامل ويرفع توصياته لتتم مناقشتها في إجتماع مشترك مماثل يضع النقاط على الحروف.

من جانبه ثمن رئيس مجلس إدارة شركة المرافق العمومية المهندس حسام الرومي مبادرة البلدية ودعوتها لعقد مثل هذا الاجتماع المهم الذي يناقش  كيفية حل مشكلة مؤرقة وتلقي بظلالها بالسلب على الحركة المرورية في البلاد وقال : ما من شك أن هذه الدعوة تعتبر نموذجا للتعاون بين مؤسسات الدولة الحكومية والذي نتمني  أن يسود من أجل مصالح الوطن والمواطنين.

وتابع المهندس الرومي بالقول : سنقوم من جانبا بدراسة الموضوع من كافة زواياه ولاسيما من حيث جدواه الاقتصادية وفي ظل المواقع التي ستتوفر لبناء هذه المواقف خصوصا وأن الهيئة العامة للاستثمار التي تؤول لها ملكية شركة المرافق العمومية تشترط علينا وعلى الشركات الحكومية التابعة لها ضرورة تحقيق هامش ربحي معقول من أي مشروع تنفذه.

ومن جانبه أشار الرئيس التنفيذي لشركة المرافق العمومية أنس ميرزا إلى أن الشركة حاليا بصدد تطوير أداء عملها بعد مسيرة عمل استمرت لقرابة أربعة عقود وفي هذا الاطار بدأنا إنشاء شركات متخصصة تكون رافداً من روافد هذا التطوير الذى نسعي إليه.

شارك في الإجتماع مساعد مدير عام البلدية  لشئون التخطيط العمراني والمخطط الهيكلي  بالبلدية المهندس محمد فالح الزعبي ومدير إدارة المخطط الهيكلي م.سعد المحليبي بالاضافة إلى عدد من القيادات والمهندسين من الجانبين.

 

 

×