×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

مفتشو البلدية يضبطون طنا من اللحوم الفاسدة قبل دخولها الى البلاد عبر المطار

تمكن مفتشو المسلخ المركزي بالشويخ التابع لادارة التدقيق ومتابعة الخدمات البلدية في فرع بلدية محافظة العاصمة من ضبط (طن) من اللحوم الفاسدة الواردة عبر مطار الكويت الدولي من احدى الدول الآسيوية قبل طرحها في الأسواق.

وتمت الضبطية تحت اشراف وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية الدكتور فاضل صفر حيث تبين عدم صلاحية هذه الشحنة للاستهلاك الآدمي بسبب التغير في الخواص الطبيعية علاوة على الهزال المرضي وقد تم اتلافها وفقا للطرق المتبعة من قبل فريق المفتشين والأطباء البيطريين في مسلخ الشويخ المركزي ونقلها الى موقع ردم النفايات وتحرير اشعار اتلاف بها.

وثمن الوزير صفر في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اثناء مواكبته لهذه الضبطية ميدانيا جهود مفتشي المسلخ المركزي بالشويخ ومفتشي البلدية الآخرين جميعا لتفانيهم واخلاصهم في شتى مواقع العمل وتصديهم للمخالفات والتجاوزات التي يتم ضبطها أولا بأول.

وأشاد بالدور المتميز لوسائل الاعلام في توعية المواطنين والمقيمين وابراز جهود البلدية والمفتشين تجاه الضبطيات والاتلافات للمواد الغذائية الفاسدة التي تنفذها الأجهزة الرقابية المختلفة بالبلدية على مدار الساعة حفاظا على صحة المستهلكين وسلامتهم.

وجال الوزير صفر خلال زيارته التفقدية في أقسام المسلخ المركزي وصالة الأهالي والصالة رقم (5) المخصصة لذبائح المتعهدين واطلع على جهوزيتها من مختلف الجوانب وعلى خطوط سير الأعمال المتبعة منذ لحظة التسليم والاستلام للذبائح.

واستمع الى شرح مفصل من مدير ادارة التدقيق ومتابعة الخدمات البلدية بالعاصمة مبارك جوهر بشير عن محاصير الأغنام في هذا المسلخ التي يبلغ عددها 24 محصارا والآلية المتبعة فيها وطرق فحص الذبائح من قبل الأطباء البيطريين قبل عمليات الذبح ونوعية الأغنام في تلك المحاصير.

واكد بشير ان الاهتمامات تتركز على تأمين الجانب الغذائي وفق معايير الجودة والسلامة والتأكد من مطابقة المواد الغذائية المتداولة والمعروضة للبيع للاشتراطات الصحية نظرا لاتصالها بصورة مباشرة مع المستهلكين.

وشدد على انه يتم فحص كل اللحوم الواردة الى البلاد عبر منفذ المطار الدولي يوميا من قبل الأطباء البيطريين لتقرير مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي حيث يتم نقلها الى مسلخ العاصمة بواسطة سيارات مبردة مختومة بملصق البلدية ووفق أرقام متسلسلة للشحنات الواردة للبلاد بهدف منع التلاعب أو التصرف بمحتوياتها خلال عمليات نقلها من منفذ المطار حتى وصولها للمسلخ.

وقال انه في حال عدم صلاحية الارسالية للاستهلاك الآدمي بعد فحصها من قبل الأطباء البيطريين يتم اتلافها فورا ونقلها إلى موقع ردم النفايات وتحرير اشعار اتلاف بالكمية واخطار قسم واردات المطار بالاجراءات التي تم اتخاذها حيال الارسالية.

واشار الى ان المواد الغذائية ككل هي تحت مجهر الرصد ولا مجال بالتفريط بأي صغيرة أو كبيرة بل تطبيق رقابة البلدية عليها سواء عبر الفحص الظاهري أو المخبري بهدف المحافظة على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين.(النهاية) م ف / ت ب كونا171135 جمت مار 11