مارة في طوكيو خلال تساقط للامطار الغزيرة

اعصار قوي يقترب من طوكيو ويسبب خللا في حركة النقل

يقترب الاعصار ميندولي الاثنين من طوكيو ترافقه رياح قوية وامطار غزيرة، مما اضطر شركات الطيران اليابانية لالغاء مئات الرحلات الجوية وسبب اضطرابا في حركة السير على الطرق وسكك الحديد.

ووصل الاعصار، وهو التاسع في موسم الاعاصير في آسيا، مصحوبا برياح تصل سرعتها الى 180 كلم في الساعة، ظهر الاثنين الى ساحل تاتياما جنوب شيبا المنطقة المتاخمة لطوكيو. ومن النادر ان تضرب اعاصير هذا الجزء من الارخبيل. وغالبا ما تسجل في منطقة تقع غربا.

وترافق الاعصار مع امطار غزيرة ستطال خصوصا العاصمة وضاحيتها بعد ظهر الاثنين وفي المساء.

وذكرت شبكة التلفزيون اليابانية "ان اتش كي" التي تخصص بثها بالكامل تقريبا للاعصار، ان المياه في تسعة على الاقل من مجاري المياه في مناطق طوكيو وكاناغاوا وشيبا وصلت الى مستويات خطيرة تجبر السلطات على ان تنصح السكان باخلاء المناطق او ان تأمرهم بذلك.

واطلقت السلطات اوامر بالاستعداد لاجلاء عشرات الآلاف من السكان في عدد كبير من البلدات يمكن ان تجتاحها فيضانات او تحدث فيها انهيارات ارضية بما في ذلك في قسم من وسط جنوب طوكيو.

وتم وقف حركة عدد من القطارات وتأخير رحلات اخرى في ساعات الازدحام. اما القطارات التي واصلت حركتها، فتسير ببطء او مكتظة جدا.

ويخشى ملايين العاملين في العاصمة اضطرابات اكبر في رحلة عودتهم.

والغيت 425 رحلة على الاقل معظمها تابعة لشركتي الطيران "جابان ايرلاينز" و"اول نيبون ايرويز". وحذرت شركتا الطيران بانهما قد تضطران لالغاء رحلات اخرى.

ويضرب آسيا سنويا بين عشرين وثلاثين اعصارا يؤثر نصفها تقريبا على اليابان.