سيارة غوغل التي تسير ذاتيا

شركة "جنرال موتورز" تجهز سياراتها بانظمة من "غوغل" و"آبل"

ستجهز شركة "جنرال موتورز" (جي ام) سياراتها بنظامين متعددي الوسائط هما "كارد بلاي"  من "آبل"  و"غوغل اندرويد اوتو" في مؤشر جديد على المكانة المتزايدة اتلي تحتلها سيليكون فاليي في تطوير السيارات الموصولة بالانترنت.

فاعتبارا من هذا الصيف سيتوافر النظامان اللذان يصلان الهاتف الذكي بالنظام المتعدد الوسائط في السيارة في 14 نموذجا من سيارات شيفروليه من طراز  2016.

فما ان يباشر سائق السيارة الاتصال يحول النظام المعتمد لوحة القيادة في السيارة الى هاتف ذكي.

ويمكن عندها التحكم بجهاز التموضع الجغرافي (جي بي اس) وتطبيق الخرائط والاتصال والاستماع الى الموسيقى والاطلاع على الرسائل سمعيا وكتابة الرسائل من خلال الاملاء الصوتي بفضل المساعد الصوتي "سيري" على سبيل المثال.

وقالت "جنرال موتورز" ان عدد التطبيقات سيكون محدودا لتجنب الهاء السائق. وسيتم التحكم بغالبية هذه التطبيقات شفهيا.

ولكي تعمل بشكل طبيعي ينبغي على الهواتف الذكية العاملة بنظام "اندرويد" ان تكون مجهزة بنسخة "لوليبوب 5.0" الجديدة او يجب ان يمتلك السائق جهاز اي فون 5 وما فوق.

وهذه التغييرات لا تترافق مغ كلفة اضافية على المستهلكين على ما اكدت "جنرال موتورز" مشددة على ان "غوغل" و"آبل" ستكونان مسؤولتين في حال حصول مشاكل مع البرمجيات.

و"جنرال موتورز" ليست اول شركة لصناعة السيارات تدمج انظمة ترفيه ومعلومات من تصميم الشركتين العملاقتين في سيليكون فاليي. ففي مطلع الاسبوع اعلنت شركة "هيونداي" ان سياراتها من نوع "سوناتا" ستجهز بنظام اندرويد من غوغل.

ويتوقع ان تحذو حذوهما الكثير من شركات صناعة السيارات الكبرى بحلول نهاية السنة.