فولكس فاغن C Coupé GTE الاختبارية تكشف ملامح الجيل الجديد من السيارة Phaeton الفاخرة

فولكس فاغن C Coupé GTE تخطف الأنظار في شنغهاي

أماطت شركة فولكس فاغن اللثام عن سيارتها الاختبارية C Coupé GTE خلال فعاليات معرض شنغهاي الدولي للسيارات والممتد حتى 29 نيسان/أبريل الجاري.

وأوضحت الشركة الألمانية أن السيارة الصالون الكوبيه رباعية الأبواب ذات السقف المائل تكشف ملامح الجيل الجديد من أيقونتها الفاخرة Phaeton، الذي من المقرر طرحه بعد عامين، كما أنها تبوح باللغة التصميمية للموديلات المستقبلية من الفئة العليا.

وتتجمل السيارة الاختبارية البالغ طولها 5.08 متر ببعض المظاهر الجذابة مثل شبكة المبرد المضاءة ووحدات الدايودات المضيئة LED، التي تحتضن شعار فولكس فاغن، والأشرطة المضاءة بجوانب السيارة، والتي لن تظهر بخطوط الإنتاج القياسي. أما التجهيزات، التي تتألق بها المقصورة الداخلية، مثل المقاعد الخلفية المفردة ولوحة أجهزة القياس والبيان الرقمية والشاشة اللمسية الكبيرة، التي تزيد عن 12 بوصة بالكونسول الأوسط، فيمكن أن تظهر بالجيل القادم من السيارة Phaeton.

وتعتمد السيارة الاختبارية على سواعد محرك رباعي الأسطوانات سعة 2.0 لتر بقوة 155 كيلووات/210 حصان، يعزز من أدائه محرك كهربائي مركب بنفق ناقل الحركة. ويولد هذا المحرك الكهربائي قوة 91 كيلووات/124 حصان.

ويستمد المحرك الكهربائي الطاقة اللازمة لتشغيله من بطارية مصنوعة من أيونات الليثيوم، وهو ما يتيح للسيارة قطع مسافة 50 كيلومتراً بدون تدخل من محرك الاحتراق الداخلي. ويساعد ذلك على تقليل معدل استهلاك الوقود ليصل إلى 2.3 لتر/100 كلم، وهو ما ينتج عنه 55 جم/كلم من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وعند تضافر جهود كلا المحركين تتسارع السيارة من الثبات إلى سرعة 100 كلم/ساعة في غضون 8.6 ثانية فقط، كذلك تصل سرعتها القصوى إلى 232 كلم/ساعة.