خلال التجربة في ظل ظروف قيادة حقيقية تمكن نظام القيادة الآلية من الحفاظ على مسار السيارة على الطريق بالإضافة إلى عمليات القيادة الأخرى مثل التسارع والكبح وإجراء مناورات التخطي

أودي تختبر نظام القيادة الآلية على الطريق

كشفت شركة أودي عن مرحلة التطوير الثانية لنظام القيادة الآلية؛ حيث أجرت الشركة الألمانية اختبار قيادة على سيارتها البحثية A7، والتي تحمل الاسم Jack، في ظل ظروف قيادة حقيقية.

وأوضحت الشركة التابعة لمجموعة فولكس فاغن الألمانية أنها قامت بإجراء هذا الاختبار في مسافة تصل إلى حوالي 50 كلم على أحد الطرق السريعة، التي تتوفر عليها بيانات مهمة لعمل النظام بشكل دقيق، مثل علامات الطريق وأوقات التكدس المرروي ومعلومات عن مناطق العمل الحالية على الطريق.

ويعتمد هذا النظام على مجموعة من الكاميرات والعديد من أجهزة الاستشعار (ليزر والموجات فوق الصوتية والرادار)، وذلك لرصد دقيق للطريق والحركة المرورية عليه، وهو ما يتيح للسيارة البحثية Jack تولي زمام القيادة بشكل كامل حتى سرعة 130 كلم/ساعة. وخلال التجربة تمكن النظام من الحفاظ على مسار السيارة على الطريق من خلال بعض حركات المقود البسيطة، بالإضافة إلى عمليات القيادة الأخرى مثل التسارع والكبح وإجراء مناورات التخطي على الطريق.

كما تمكن نظام القيادة الآلية من رصد السيارات القادمة من الخلف بسرعات عالية، وتفاديها عن طريق التوقف عن إجراء مناورات التخطي. ويتيح هذا النظام الفرصة لقائد السيارة لتولي زمام القيادة بنفسه في أي وقت.

وأشارت أودي إلى أن دخول أنظمة القيادة الآلية مرحلة الإنتاج القياسي يستلزم أولاً سن بعض التشريعات القانونية، والتي ما زالت تشكل عائقاً أمام انتشار هذه التقنيات المتطورة.

 

×