فولكس فاغن تطرح سيارتها CrossBlue خلال 2016

تسعى شركة فولكس فاغن جاهدةً لتطوير سيارة كبيرة مخصصة للأراضي الوعرة، لذلك تعتزم الشركة الألمانية طرح سيارتها الاختبارية CrossBlue ضمن باقة الموديلات القياسية.

وأوضح متحدث إعلامي باسم فولكس فاغن أثناء اختبارات القيادة للسيارة التي يبلغ طولها خمسة أمتار :"سيشهد عام 2015 إطلاق الجيل الجديد من السيارة Tiguan، وبعد ذلك ستكون الأولوية القصوى لهذا الموديل"، ولذلك فمن المتوقع ظهوره في الأسواق خلال عام 2016.

وعلى الرغم من زيادة طول السيارة CrossBlue المجهزة بثلاثة صفوف من المقاعد بقدار 60 سم تقريباً عن السيارة Tiguan الحالية، إلا أنها تعتمد على نفس تقنية الوحدات التركيبية العرضية، التي يتم استخدامها مثلاً في سيارة فولكس فاغن Golf. وتتيح هذه التقنية للمهندسين مطلق الحرية في اختيار طرازات المحركات، بدءاً من محركات الديزل الاقتصادية وصولاً إلى محرك البنزين سداسي الأسطوانات V6 بسعة حجمية تصل إلى 0ر3 لتر.

واعتمدت شركة فولكس فاغن في سيارتها CrossBlue الاختبارية على منظومة دفع هجين Plug-in تضم محرك ديزل TDI واثنين من المحركات الكهربائية وبطارية أيونات الليثيوم. وتولد هذه المنظومة قوة تبلغ 224 كيلووات/305 حصان، وتتمتع السيارة بعزم دوران أقصى يبلغ 700 نيوتن متر، وبالتالي فإنها تنطلق من الثبات حتى سرعة 100 كلم/ساعة في غضون 5ر7 ثانية، وتصل سرعتها القصوى إلى 204 كلم/ساعة.

وتروج الشركة الألمانية لسيارتها CrossBlue الاختبارية بقدرتها على قطع مسافة 33 كيلومتراً وبسرعة تصل إلى 120 كلم/ساعة اعتماداً على سواعد المحركات الكهربائية فقط. ولذلك تنص نشرة المواصفات الفنية على أن معدل استهلاك الوقود يبلغ 1ر2 لتر/100 كلم، وهو ما يعادل 56 جم/كلم من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وأكد المتحدث الإعلامي باسم الشركة الألمانية أنه من المحتمل طرح الإصدار الهجين Plug-in من السيارة الاختبارية بشكل قياسي، وأضاف :"وفي النهاية فإننا سنعتمد على الكثير من المكونات، والتي من المقرر إطلاقها في السيارة Golf بدءاً من العام القادم".

 

×