"آيه إم جي" تُجهز سيارات الفئة S بمحرك 12 أسطوانة

تخطط شركة "آيه إم جي" الألمانية لتوسيع باقة موديلاتها الرياضية من سيارات مرسيدس من الفئة S الفاخرة. وأوضح أولا كيلينيوس، مدير الشركة المتخصصة في تعديلات موديلات مرسيدس، خلال تقديم السيارة S 63 AMG بمدينة سالزبورغ :"نعتزم إطلاق إصدار AMG مرة أخرى مع تجهيزه بمحرك 12 أسطوانة العام المقبل".

ومن المقرر كشف النقاب عن الإصدار S 65 AMG الجديد خلال شهر تشرين ثان/نوفمبر القادم، في إطار مشاركة الشركة الألمانية في معرضي السيارات بطوكيو ولوس أنجليس في نفس الوقت. وأكد مدير شركة "آيه إم جي" أن الإصدار الجديد سيتمتع بنفس قوة الموديل السابق، التي تبلغ 463 كيلووات/630 حصان، ويدور بعزم دوران أقصى يبلغ 1200 نيوتن متر.

وإلى أن تظهر السيارة الجديدة في الأسواق يتوافر لرجال الأعمال الموسرين الموديل  S 63 AMG، المزود بمحرك ثماني الأسطوانات V8 بسعة حجمية تبلغ 5ر5 لتر وبقوة 430 كيلووات/585 حصان، ويدور بعزم دوران أقصى يبلغ 900 نيوتن متر. ويتوافر أمام العملاء إمكانية الاختيار ما بين الإصدار الأساسي بقاعدة عجلات قصيرة ونظام دفع خلفي أو الطراز الطويل المزود بنظام الدفع الرباعي.

وبفضل القوة الحصانية الكبيرة التي تتمتع بها السيارة الرياضية الفاخرة فإنها تنطلق من الثبات حتى سرعة 100 كلم/ساعة في غضون 4ر4 ثانية، وتؤكد الشركة الألمانية أنه يمكن زيادة السرعة القصوى إلى 300 كلم/ساعة، نظير تكلفة إضافية تبلغ 4000 دولاراً أمريكياً.

وعلى الرغم من زيادة قوة السيارة S 63 AMG الجديدة، إلا أنها تحتاج إلى معدل أقل من الوقود، حيث تنص نشرة المواصفات الفنية على أن استهلاك الوقود قد تراجع بمعدل 4ر0 لتر ليصل حالياً، حسب طول قاعدة العجلات ونظام الدفع، إلى 1ر10 أو 3ر10 لتر/100 كلم، وهو ما يعادل 237 أو 242 جم/كلم من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وأعلنت الشركة الألمانية أن أسعار السيارة S 63 AMG الجديدة تبدأ من حوالي 200 ألف إلى 204 ألف دولاراً أمريكياً.

 

×