لاند روفر تجري تعديلات على سيارتها Discovery

بعد أن انتهت شركة لاند روفر من تجديد وتوسيع باقة موديلاتها رينج روفر فإن اهتمامها ينصب حالياً على إجراء تعديلات على سيارتها Discovery.

وقدمت الشركة البريطانية المتخصصة في إنتاج موديلات الأراضي الوعرة سيارتها Discovery المُعدلة، خلال مشاركتها في فعاليات معرض فرانكفورت الدولي للسيارات الممتد حتى 22 أيلول/سبتمبر الجاري.

وأكدت شركة لاند روفر أن سيارتها Discovery المُعدلة تأتي بمقدمة جديدة تشتمل على شبكة مبرد مطلية بالكروم واسم الموديل بحجم كبير على حافة غطاء المحرك، بالإضافة إلى تزويدها بالعديد من أنظمة المساعدة المحسّنة والتقنيات الحديثة.

وعلى صعيد الجوانب التقنية يعتبر محرك البنزين الجديد سداسي الأسطوانات V6 بسعة حجمية تبلغ 0ر3 لتر وبقوة 250 كيلووات/340 حصان بمثابة التغيير التقني الوحيد في السيارة المُعدلة، ومن المقرر أن يتم الاعتماد على هذا المحرك بدلاً من الطراز ثماني الأسطوانات V8.

وبالإضافة إلى ذلك، تتوافر سيارة لاند روفر Discovery المُعدلة مع تجهيزها باثنين من محركات الديزل سداسية الأسطوانات V6 بقوة 155 كيلووات/211 حصان و188 كيلووات/256 حصان.

وأضافت الشركة البريطانية أنها قامت بإجراء بعض التحسينات والتعديلات على محركات الديزل أيضاً، لذلك انخفض معدل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون عدة غرامات ليصل حالياً إلى 207 أو 213 جم/كلم.

وأعلنت شركة لاند روفر أن تكلفة سيارتها Discovery المُعدلة تبدأ من حوالي 62 ألف و750 دولاراً أمريكياً، غير أنها لم تفصح عن الموعد الدقيق لطرحها في الأسواق.

 

×