مرسيدس تعمل على تطوير وريث لعرش السيارة SLS

أكدت شركة مرسيدس أنه يجري العمل حالياً على تطوير وريث لعرش السيارة SLS، وأوضحت الشركة الألمانية أن السيارة الرياضية GT سوف تحل محل السيارة المجنحة ضمن باقة الموديلات القياسية للشركة.

وأشارت مجلات السيارات العالمية قبل عدة أسابيع إلى خطط شركة مرسيدس لإطلاق السيارة الكوبيه GT، والتي خضعت النماذج الاختبارية الأولى منها بالفعل لاختبارات قيادة في ساحات شركة AMG المتخصصة في تعديل موديلات مرسيدس.

وذكرت التقارير الإعلامية أن سيارة مرسيدس GT الجديدة ستكون أصغر حجماً وأخف وزناً وأقل تكلفة من السيارة SLS المجنحة، وتهدف الشركة الألمانية من خلالها إلى منافسة أيقونة بورشه911 الخالدة.

وتعتمد السيارة الرياضية GT الجديدة، التي ستتخلى عن الأبواب المجنحة، على سواعد الجيل الجديد من المحركات ثمانية الأسطوانات V8 بسعة حجمية تبلغ 0ر4 لتر بدلاً من سعة 2ر6 لتر، لكنها ستكون مزودة باثنين من الشواحن التربو. غير أن شركة مرسيدس لم تؤكد هذه المعلومات التفصيلية بشأن منظومة الدفع.