أستون مارتن الهيدروجينية تسطر اسمها في تاريخ السيارات

ذكرت مجلة السيارات "أوتوتسايتونغ" الألمانية أن السيارة أستون مارتن Rapide S سطرت اسمها في تاريخ عالم السيارات؛ كونها أول سيارة تعمل بوقود الهيدروجين تشارك في سباق دولي للسيارات وتُكمل جولة خالية من الانبعاثات في حلبة السباقات الشهيرة نوربورغرينغ.

وقال أولريش بيز، مدير الشركة وقائد الفريق خلال السباق، :"نجحنا في تحقيق الهدف الطموح الذي وضعناه لأنفسنا، ألا وهو إكمال جولة بمسافة 8ر20 كيلومتر بحلبة السباقات نوربورغرينغ اعتماداً على وقود الهيدروجين فقط".

وحملت السيارة أستون مارتن الرقم 100 في السباق الذي احتضنته الحلبة الألمانية الشهيرة لمدة 24 ساعة مؤخراً، وكانت هي السيارة المتسابقة الوحيدة من نوعها، ووصلت إلى سرعة قصوى تبلغ 255 كلم/الساعة.

وتجدر الإشارة إلى أن السيارة Rapide S يزأر بداخلها محرك مكون من 12 أسطوانة بسعة حجمية تبلغ 6 لترات، يمكنه العمل بالبنزين أو الهيدروجين. واعتمد المحرك على البنزين في معظم أجزاء السباق، لكنه تحول بضغطة زر للعمل بوقود الهيدروجين أثناء اجتياز الجولة التاريخية. ولم تصدر من المحرك انبعاثات أثناء العمل بوقود الهيدروجين سوى بخار الماء.

يذكر أن عملية إعادة التزود بالوقود لم تستغرق سوى 30 ثانية من وقود الهيدروجين المخزن بضغط يبلغ 350 بار.