تويوتا باعت للمرة الاولى اكثر من مليون سيارة هجينة في العام 2012

اعلنت مجموعة "تويوتا" اكبر شركة لصناعة السيارات في العالم الاربعاء انها باعت للمرة الاولى اكثر من مليون سيارة هجينة خلال العام 2012.

واوضحت المجموعة اليابانية انها باعت 1,219 مليون سيارة هجينة (تعمل بالوقود والكهرباء) بفضل نجاح سياراتها من نوع "برايوس" على الصعيد العالمي ونجاح سيارتها الجديدة في اليابان "اكوا" (اسمها "برايوس سي" في اميركا الشمالية).

واوضحت الشركة ان السيارات الهجينة شكلت 17 % من مبيعاتها في العالم خلال 2012 وهي نسبة بلغت 40 % في السوق اليابانية حيث تفرض هذه السيارات نفسها تدريجا وتستفيد من دعم رسمي عند الشراء.

والسيارات الهجينة تتمتع بمحرك يعمل على الوقود لكنها مجهزة ايضا بمحرك اخر يعمل على الكهرباء تغذيه بطارية تشحن عندما تسير السيارة او تفرمل او تسلك طريقا منحدرا. ويسمح هذا النظام بالاقتصاد في استهلاك الوقود.

واوضح ناطق باسم تويوتا لوكالة فرانس برس ان الشركة تهدف الى بيع 1,25 مليون سيارة هجينة في العام 2013.

واضاف الناطق "هدفنا كان ان نتجاوز المليون سيارة سنويا. بعد تحقيق هذا الهدف نتمى ان نبقى فوق هذا العدد في المستقبل" مضيفا ان تويوتا تنوي اطلاق 18 نموذجا جديدا من هذه السيارات الهجينة بحلول كانون الاول/ديسمبر 2015.

ومنذ طرح اول نموذج من هذا النوع موجه للسوق العالمية في العام 1997 وهي سيارة "برايوس"، باعت تويوتا ما مجموعه 5,125 ملايين سيارة هجينة وسوقت 21 نموذجا منها في حوالى 80 بلدا.

وقالت الشركة ومقرها ناغويا في وسط اليابان ان استخدام سيارات تويوتا الهجينة ادى الى خفض في نسبة انبعاثات ثاني اكسيد الكربون قدره 34 مليون طن فيما لو تم استخدام سيارات تعمل بالوقود بالحجم نفسه وسمحت ايضا باقتصاد 12 مليار ليتر من الوقود.

وثاني اكسيد الكربون هو من الغازات الرئيسية المسببة لمفعول الدفيئة المسؤولة عن الاحترار المناخي.

وشركة تويوتا هي رائدة في صناعة السيارات الهجينة وتراهن على هذه النماذج منذ فترة طويلة وتعتبرها اكثر قابلية للتسويق من السيارات الكهربائية بالكامل في هذه المرحلة.

 

×