نيسان باترول يحقق أعلى مبيعات في تاريخه بمنطقة الخليج ونمواً بنسبة 66%

الإمارات العربية المتحدة، 27 مارس 2013: أعلنت شركة نيسان الشرق الأوسط اليوم أن سنة 2012 كانت السنة الأفضل في سجل مبيعات الجيل الحالي من بطل الدروب، نيسان باترول، الذي حقق شعبية هائلة منذ تدشينه عام 2010. وقد باعت الشركة أكثر من 14,000 وحدة من هذا الطراز عام 2012.

ويمثل هذا العدد زيادة بارزة بنسبة 66% في المبيعات، ما يعني التفوق على نسبة النمو الإجمالية لفئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات والبالغة 24%، وما يمنح نيسان باترول حصة سوقية قياسية في سوق الخليج تبلغ 22%.

وقال سمير شرفان، مدير المبيعات والتسويق في شركة نيسان الشرق الأوسط، معلقاً على الأداء الإستثنائي في المبيعات: "لا يزال نيسان باترول، المعروف في هذه المنطقة بـ"بطل الدروب"، يحظى بالمزيد من الحصص في السوق! فهو لا يحافظ فقط على ثقة عملائه التي بنى قاعدتها على مدى الـ 50 عاماً الماضية بفضل متانته واعتماديته الهائلين، ولكنه أيضاً يجذب المزيد من العملاء الجدد الذين يجدون في نيسان باترول المزيج المثالي بينالأداء المتميز والفخامة العالية على كل الدروب".

ويعتبر نيسان باترول الذي تمت هندسته بكل دقة واحترافية خلال أكثر من 60 عاماً، الموديل الرئيسي من نيسان في فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات ويتمتع بتراث غني وشعبية كبيرة في الشرق الأوسط يعود إلى الخمسينيات من القرن الماضي، ولا يُبالغ الكثير من مُلاك بطل الدروب في الشرق الأوسط عندما يقولون أنهم كبروا مع نيسان باترول الذي أصبح جزءً لا يتجزأ من الحياة الإجتماعية والثقافية في المنطقة العربية.

وأضاف شرفان: "وتعتبر المزايا الإستثنائية التي يتمتع بها نيسان باترول كالنظام المستقل للتحكم بحركة الهيكل وشاشة الرؤية الشاملة  وتشغيل المحرك عن بعد هي الأمثل لسوق الشرق الأوسط. فهذه المميزات بالإضافة إلى تراث باترول القوي في هذه المنطقة، يجعلان من قيمة إعادة بيعها ثابتة. وإننا على ثقة تامة بأن المركبة الرئيسية في فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات بالشرق الأوسط ستستمر في إثارتها وتقديم مزايا تفوق توقعات العملاء."

وقبل تدشين الجيل الجديد من نيسان باترول عام 2010، قام مهندسو نيسان بتجربة أكثر من 200 نموذج في تسهيلات التجارب باليابان قبل إرسال تلك النماذج إلى الشرق الأوسط حيث خضعت المركبة لكافة التحديات التي يمكن تخيلها شملت الصحارى والمناطق الصخرية الوعرة والطرقات السريعة. ثم قام المهندسون بتنفيذ برنامج آخر من التجارب في المناطق الصحراوية الوعرة على الحدود بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية لتحقيق أعلى مستويات الأداء والمتانة قبل تدشين نيسان باترول عام 2010. وقد نفّذ أكثر من 40 مهندساً يابانياً 13,265 ساعة تجارب في المنطقة لتقييم أداء بطل الدروب ومتانته وتحمله.

والجدير بالذكر أن نيسان باترول يتوفر بدرجتين من المواصفات: (SE) و(LE) مع اختيارات عديدة من مستوى التجهيزات في كل درجة لتلبية متطلبات كل عميل. وتشمل درجة (LE) نسخة المحرك V8  سعة 5.6 لتر VK56VD يُولّد قوة 400 حصان /560 نيوتن متر، مع نظام التحكم المتغاير بحركة الصمامات (VVEL) ونظام حقن الوقود المباشر، إضافة إلى ناقل الحركة الأوتوماتيكي بسبع سرعات مع تقنية نقل الحركة بالنمط اليدوي . أما درجة (SE) فقد تم تزويدها بنفس المحرك V8 سعة 5.6 لتر ولكن بقوة حصانية تنافسية عالية تصل إلى 317 حصاناً، معإمكانية اختيار ناقل الحركة الأوتوماتيكي بخمس سرعات أو ناقل الحركة اليدوي بست سرعات.