كاديلاك الشرق الأوسط تسجّل أفضل عام لها في 2012

سجّلت كاديلاك العام الأفضل لها على الإطلاق في منطقة الشرق الأوسط في نتائج العام 2012 بينما كان شهر ديسمبر بدوره قياسياً أيضاً، بشكل يعكس النمو المتزايد لإقبال العملاء على شراء هذا الطراز الفاخر من جنرال موتورز في المنطقة.

هذا وقد حققت كاديلاك مبيعات وصلت إلى 4,203 سيارة خلال العام الماضي، في ارتفاع نسبته 16 بالمئة عن نتائج العام 2011، في الوقت الذي نمت فيه مبيعات شهر ديسمبر إلى 470 سيارة وبنسبة 9 بالمئة بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وكان طراز كاديلاك الأفضل مبيعاً في منطقة الشرق الأوسط، SRX، قد تمكّن من تحقيق أرقاماً قياسية مسجلاً أفضل نتائج له مع نمو المبيعات بنسبة 41 بالمئة إلى 1,307 سيارة، في حين ارتفعت مبيعات ديسمبر بنسبة 23 بالمئة بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الذي سبقه.

وارتفعت مبيعات كاديلاك CTS بنسبة 20 بالمئة إلى 1,193 سيارة خلال العام 2012.

وحققت المملكة العربية السعودية، التي تعتبر السوق الأكبر لشركة جنرال موتورز في الشرق الأوسط، نمواً نسبته 14 بالمئة في مبيعات العام الماضي، في حين قفزت الأرقام بنسبة 24 بالمئة في الإمارات العربية المتحدة، و10 بالمئة في الكويت.

وتضع كاديلاك نفسها اليوم في مهمة جريئة طويلة الأمد لاستعادة موقعها التاريخي كالعلامة الفخمة الرائدة في المنطقة، تحت شعار ’العالم يقتدي‘. وكانت جنرال موتورز قد أطلقت طراز كاديلاك ATS في منطقة الشرق الأوسط في شهر ديسمبر الماضي. وتعتبر السيارة الجديدة كاديلاك ATS 2013 مدخل كاديلاك إلى قطاع السيارات الفاخرة الأكثر أهمية، وقد تم تصميمها لتتحدى أفضل السيارات التي تتمتع بقيمة عالية في العالم.

ومن ناحية أخرى، تبدأ جنرال موتورز عمليات بيع طراز السيدان الفخم كاديلاك XTS، السيارة الأكثر تطوراً تكنولوجياً في تاريخ العلامة، في الربع الأول من العام 2013.

ويأتي تقديم طرازي السيدان الجديدين كلياً ليكون الظهور الأول لتقنية CUE، التقنية المتميزة من كاديلاك والتي توفر تجربة فريدة للتحكّم والاتصال داخل المقصورة. وتتضمن تقنية CUE العديد من الخصائص المتميزة والتي تظهر لأول مرة في قطاع صناعة السيارات منها  التحكّم عن طريق اللمسة التكيّفية مع خاصية استشعار وإدراك للخصائص التوصيلية للأجسام.

وقال نديم غريّب، المدير الإقليمي للعلامة التجارية في كاديلاك بالشرق الأوسط: "لقد كان العام 2012 رائعاً بالنسبة إلى كاديلاك الشرق الأوسط، ونتوقع أن يستمر هذا الزخم في العام الجاري مع تقديم طرازي ATS وXTS، كبداية لـ 10 إضافات جديدة خلال السنوات الثلاث القادمة." وأضاف: "إننا واثقون كامل الثقة بأن الإعلان التمهيدي لمنتجاتنا الفريدة، سيحفّز المزيد من العملاء الطموحين ويجذبهم إلى هذه العلامة الفخمة، وذلك بالتزامن مع جهودنا وتطلعاتنا لتعزيز مكانة كاديلاك على المستوى العالمي."

يجدر الذكر أنه وللسنة الثالثة على التوالي، تنفرد كاديلاك بكونها الناقل الرسمي لبطولة أبوظبي HSBC للغولف التي من المقرر أن تجري فعالياتها في نادي أبوظبي للغولف في الفترة ما بين 17-20 يناير الجاري.

وفي خطوة تهدف إلى المزج بين مبادئ التميّز لدى كاديلاك مع البطولة، سيتم استخدام سيارات كاديلاك لنقل أبرز المحترفين الدوليين في رياضة الغولف من وإلى البطولة.