ميزاراتي تطلق الجيل الجديد السادس من "كواتروبورتيه"

يطلّ الجيل السادس من "كواتروبورتيه" Quattroporte، الذي يتربّع على عرش مجموعة طرازات ميزاراتي، بحلّة جديدة أكبر وأخفّ وزناً وأكثر فخامة وعملية من الجيل السابق الذي ذاعت شهرته حول العالم.

ولا تكتفي كواتروبورتيه الجديدة بإرساء معايير تكنولوجية رائدة لطرازات مازيراتي الجديدة القادمة، بل بقيت مخلصة أيضاً لتاريخ ميزاراتي العريق في سيارات السيدان الرياضية الفاخرة، وهي تتألق بسرعة قصوى مرتفعة تبلغ 307 كلم/س بالتمام والكمال، ما يضعها في مصاف معظم السيارات الرياضية الخارقة ثنائية الأبواب.

تطغى على تصميم كواتروبورتيه، الذي يتمحور حول محركها القوي ومقصورتها الكبيرة، مقدمة طويلة ومدخل هواء مقعّر يعمل كهمزة وصل بين السيارة وطرازيْ "كواتروبورتيه" و"غران توريزمو" GranTurismo الحاليّين، وقد زوّدت ميزاراتي سيارتها بواحد من محركين جديدين بالكامل مزوّدين بشاحنيْ توربو وحقن مباشر للوقود، الأول يتألف من ثماني أسطوانات على شكل "V" سعة 3.8 ليترات والثاني من ست أسطوانات على شكل "V" سعة 3.0 ليترات، وقد جرى تصميم كلا المحركين في قسم المحركات لدى مازيراتي وتمّ تجميعهما بواسطة فيراري في مارانيلو.

ولا يكتفي محرك الثماني أسطوانات بجعل كواتروبورتيه أسرع طراز مازيراتي رباعي الأبواب على الإطلاق، بل أيضاً الأكثر قوة واقتصادية، وهو يؤمن للسيارة أداءً استثنائياً بحق، إذ يزخر بعزم دوران أعلى بمقدار 200 نيوتن-متر من طراز "كواتروبورتيه سبورت جي تي إس" Quattroporte Sport GT S، ما يتيح للسيارة الجديدة التسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 4.7 ثوانٍ فحسب وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 307 كلم/س (أسرع بـ 20 كلم/س من "سبورت جي تي إس").

وعلى الرغم من أداء محرك الثماني أسطوانات الخارق، نجحت ميزاراتي كواتروبورتيه في خفض استهلاكه للوقود وانبعاثاته من ثاني أكسيد الكربون بنسبة 20 بالمئة مقارنة بالجيل الحالي. أما بالنسبة إلى محرك V6، فيزخر بما يكفي من قوة ليدفع كواتروبورتيه الجديدة إلى سرعة قصوى تبلغ 285 كلم/س.

ويستلم مهمة نقل قوة المحركيْن إلى العجلات الدافعة علبة تروس أوتوماتيكية من ثماني سرعات، توجّه القوة إمّا إلى العجلتين الخلفيتين أو العجلات الأربعة (مع محرك V6 فحسب)، ما يضمن لكواتروبورتيه مكانة رائدة كأكثر طرازات مازيراتي ثباتاً على الإطلاق في الظروف المناخية كافة.

على صعيد آخر، اعتمد الجيل السادس من كواتروبورتيه هندسة جديدة بالكامل تحافظ على خصائص القيادة المذهلة التي طالما اشتهرت بها السيارة، وقد تحققت هذه النتيجة بفضل توزيع وزن السيارة بنسبة 50:50 بين المقدمة والمؤخرة، واعتماد تعليق أمامي من شعبتين مزدوجتين وتعليق خلفي حديث للغاية من خمس وصلات. وقد تعزّزت هذه المزايا بنظام دفع رباعي يعزز عامل الأمان أثناء القيادة على الطرقات الزلقة.

أما بالنسبة إلى الجودة، فقد ارتقت إلى معايير جديدة في النواحي كافة، من التصميم والتطوير إلى الصناعة وعمليات المراقبة. في هذا السياق، يتمّ إنتاج السيارة في مصنع جديد يجمع بين تقاليد مازيراتي في الحرفية اليدوية وأحدث التقنيات التي تضمن جودة مذهلة عبر التحكم بأدقّ التفاصيل.

بالانتقال إلى مقصورة الركاب، فهي تزخر بما اعتاد عليه عملاء كواتروبورتيه من حرفية يدوية تقليدية. وقد باتت هذه الميزة تترافق الآن مع حيّز داخلي أكبر وإمكانية الاختيار بين إعدادين للمقاعد يتّسعان لأربعة أو خمسة ركاب. كما سجّلت المقصورة قفزة نوعية على صعيد التكنولوجيا أيضاً، إذ باتت تحفل بمزايا تشمل، على سبيل المثال، شاشة "مازيراتي للتحكم عبر اللمس" Maserati Touch Control ودوّاسات قابلة للتعديل في نسخات السيارة المزودة بمقود على جهة اليسار فحسب، بالإضافة إلى كاميرا للرجوع بالسيارة ونظام صوت اختياري "باورز أند ويلكنز" Bowers & Wilkins مزوّد بخمسة عشر مكبّر صوت. وتمتدّ لائحة التجهيزات التقنية لتشمل قدرة تواصل مع معظم أنظمة الهواتف الجوّالة العصرية و"إنترنت لاسلكي" WiFi يرتكز على شبكة لاسلكية محلية.

عندما أطلت كواتروبورتيه للمرة الأولى في العام 1963، ابتكرت ميزاراتي من خلالها فئة سيارات السيدان الرياضية الفاخرة. والآن تتابع كواتروبورتيه الجديدة مسيرتها الرائدة بإرساء المعايير لناحية الأداء الخارق والهندسة عالية الجودة والراحة المعهودة في سيارات الليموزين.

أبرز المواصفات

• محركان جديدان بالكامل من تصميم ميزاراتي مزوّدان بشاحنيْ توربو، الأول من ثماني أسطوانات على شكل "V" سعة 3.8 ليترات والثاني من ست أسطوانات على شكل "V" سعة 3.0 ليترات.

• محرك V8 مع حقن مباشر للوقود يولد 530 حصاناً وعزم دوران يبلغ 710 نيوتن-متر.

• نسبتا قوة وعزم دوران للسعة رائدتان ضمن فئة السيارة، تبلغان 139 حصان/ليتر و171 نيوتن-متر/ليتر. نسبة وزن للقوة رائدة ضمن فئة السيارة تبلغ 3.6 كلغ/حصان.

• تسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 4.7 ثوانٍ مع محرك V8.

• السرعة القصوى 307 كلم/س مع محرك V8.

• محرك V6 مع شاحنيْ توربو بقوة 410 أحصنة وعزم دوران يبلغ 550 نيوتن-متر (أكبر من عزم دوران طراز "كواتروبورتيه سبورت جي تي إس" الحالي).

• تسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 4.9 ثوانٍ مع محرك V6 وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 285 كلم/س (أقل بمقدار 2 كلم/س فحسب من طراز "سبورت جي تي إس").

• انخفاض وزن كواتروبورتيه V8 بحوالى 100 كلغ.

• علبة تروس أوتوماتيكية من ثماني سرعات لنسختيْ كواتروبورتيه V8 وV6، مع دفع خلفي يؤمن رشاقة كبيرة أو دفع رباعي لثبات أفضل (طراز V6 فحسب).

• ثبات متفوّق نتيجة اعتماد توزيع للوزن بنسبة 50:50.

• قاعدة عجلات أطول لزيادة الحيّز المخصص للأرجل، ومسافة أكبر للأكتاف.

• إعدادان للمقاعد يتّسعان لأربعة أو خمسة ركاب، مع حيّز للعمل وخيارات ترفيه.

• مزايا جديدة في المقصورة تشمل "إنترنت لاسلكي" WiFi يرتكز على شبكة لاسلكية محلية ونظام صوت محيطي فاخر "باورز أند ويلكنز" مزوّد بخمسة عشر مكبّر صوت، بالإضافة إلى شاشة "مازيراتي للتحكم عبر اللمس" قياس 8.4 بوصات.

• الجيل السادس من كواتروبورتيه من تصميم ميزاراتي وهندستها، تمّت صناعة السيارة وفقاً لمعايير جديدة من الجودة في مصنع جديد بالكامل يقع في مدينة تورينو الإيطالية.