جنرال موتورز

"جنرال موتورز" تطور نسخة "لليابان فقط" من سيارات كاديلاك

رغم استمرار نجاحها في السوق الأمريكية فإن السيارة الفارهة "كاديلاك" التي تنتجها مجموعة "جنرال موتورز" الأمريكية لم تحقق النجاح المناسب في الأسواق الخارجية. ويعود هذا الفشل النسبي إلى عدم وجود شبكة موزعين كافية والشكوك السابقة في كفاءتها. ومع ذلك قررت "جنرال موتورز" تكرار محاولة الخروج بالسيارة إلى الأسواق العالمية حيث تعتزم إنتاج نسخة من طرازي "كاديلاك سي.تي.إس" و"وكاديلاك أيه.تي.إس" للسوق اليابانية فقط تحت عنوان "النسخة البيضاء".

وبحسب موقع "موتور تريند" المتخصص في موضوعات السيارات، فإنه وكما يشير اسم "الإصدار الياباني" من سيارات كاديلاك فإن هذه السيارات ستحتوي على تغييرات شكلية محدودة مقارنة بالسيارات المطروحة في السوق الأمريكية، حيث سيتم طلاء السيارة باللون الأبيض مع عجلات مصقولة مقاس 19 بوصة. وفي الداخل ستكون المقاعد مكسوة بالجلد مع سقف متحرك يعمل بالكهرباء.

وبعيدا عن السمات الظاهرية لهذه السيارات والاختلافات بينها فهي كلها تعمل بمحرك شحن توربيني سعة 2 لتر ذي 4 اسطوانات وبنظام الجر الخلفي في السيارات أيه.تي.إس أو الدفع الرباعي في السيارات سي.تي.إس.

وسيتم إنتاج 20 سيارة فقط من "النسخة البيضاء" بدون الكشف عن عدد سيارات كل طراز من هذه النسخة. وسيتراوح السعر بين 57300 دولارا للسيارة أيه.تي.إس الصالون و78400 دولارا للسيارة سي.تي.إس.

وبالنسبة للعملاء الذين قد لا يرغبون في قيادة سيارة كاديلاك بيضاء، يطرح فرع الشركة في اليابان السيارة "أيه.تي.إس لوكسري سبورت" الرياضية الفارهة باللونين الأسود أو الأبيض الكريستالي. كما يمكن للعميل في اليابان شراء السيارة أيه.تي.إس كوبية أو سي.تي.إس الزرقاء.

 

×