شركة صناعة الوسائد الهوائية اليابانية تاكاتا

تاكاتا اليابانية لصناعة الوسائد الهوائية تستدعي 5 ملايين وحدة إضافية في اليابان

ذكرت تقارير إخبارية اليوم الثلاثاء أن السلطات اليابانية أمرت شركة صناعة الوسائد الهوائية اليابانية تاكاتا باستدعاء حوالي 5 ملايين وسادة هوائية معيبة في السوق اليابانية في أحدث جولة من مسلسل استدعاء الوسائد التي تنطوي على خطر الانفجار العارض وإطلاق شظايا معدنية تمثل خطورة على سلامة ركاب السيارة.

وذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء أن وزارة النقل اليابانية أمرت باستدعاء كل الوسائد الهوائية من نفس الطراز الذي أمرت السلطات الأمريكية باستدعائه يوم 4 أيار/مايو الحالي.

كانت السلطات الأمريكية قد أمرت تاكاتا في 4 أيار/مايو الحالي باستدعاء ما بين 35 مليون و40 مليون وسادة إضافية في الولايات المتحدة بسبب المخاوف من وجود خلل فيها يؤدي إلى انفجارها وتطاير شظايا معدنية منها عند انتفاخها في حالات التصادم.

وبحسب وكالة كيودو فإنه على شركات إنتاج السيارات المستخدمة لهذه الوسائد تقديم خطط استدعاء هذه السيارات لإصلاح عيوب الوسائد بحلول 20 أيار/مايو الحالي.

وقال وزير النقل الياباني كيشي إيشر في مؤتمر صحفي إن موضوع الوسائد المعيبة "موضوع خطير من ناحية الأمن والسلامة".

يذكر أن الخلل الفني في وسائد شركة تاكاتا ارتبط بحوادث أسفرت عن 13 حالة وفاة والعديد من الإصابات في مختلف دول العالم.

يذكر أن تحرك الإدارة الوطنية للسلامة المرورية الأمريكية بإلزام الشركة اليابانية باستدعاء ملايين الوسائد الإضافية جاء في أعقاب التأكد من السبب الرئيسي لانفجار الوسائد الهوائية والذي كان مزيجا من عمر الوسادة والظروف المناخية والتقلبات الحادة في درجات الحرارة مما أدى إلى تحلل بارود نترات الأمونيا الموجود في الوسائد.

وهذا التحلل يمكن أن يؤدي إلى احتراق سريع لهذا البارود مما يؤدي إلى ضغط قوي للغاية وانفجار الوسادة ونشر شظايا معدنية خطيرة.

كانت تقارير إخبارية قد ذكرت يوم الجمعة الماضي أن شركة صناعة الوسائد الهوائية اليابانية تاكاتا ستتكبد حوالي تريليون ين (3ر9 مليار دولار) بسبب استدعاء الوسائد الهوائية المعيبة من إنتاج الشركة في ظل توقعات بوصول حجم العملية إلى حوالي 100 مليون وسادة.

 

×