رئيس المجلس الاوروبي دونالد تاسك

قمة لمنطقة اليورو الثلاثاء ببروكسل لبحث الوضع في اليونان بعد فوز "لا" في الاستفتاء

يعقد قادة دول منطقة اليورو الثلاثاء في بروكسل قمة مخصصة لانعكاسات الاستفتاء في اليونان وذلك بعد مشاورات اولى من قبل المفوضية الاوروبية التي قالت انها "تحترم" فوز "لا" الاحد في اليونان.

واعلن رئيس المجلس الاوروبي دونالد تاسك في تغريدة الاحد الدعوة الى عقد قمة لمنطقة اليورو الثلاثاء الساعة 16,00 تغ في بروكسل "لبحث الوضع بعد استفتاء اليونان".

وفاز معارضو مقترحات الدائنين حول اجراءات تقشف جديدة في استفتاء اليونان الاحد بنسبة 61,31 بالمئة من الاصوات مقابل 38,69 بالمئة لمؤيديها، وفق نتائج شبه نهائية نشرتها وزارة الداخلية.

وبلغت نسبة المشاركة 62,5 بالمئة في الاستفتاء الذي نظمته حكومة اليسار المتشدد برئاسة الكسيس تسيبراس.

ويسبق القمة اجتماع وزراء مالية دول منطقة اليورو.

وكانت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند طلبا عقد هذه القمة بعد مباحثات هاتفية مساء الاحد. ومن المقرر ان يلتقيا الاثنين ببارس.

من جهتها قالت المفوضية الاوروبية انها "تاخذ علما وتحترم نتيجة استفتاء اليونان" وذلك في بيان مقتضب.

اما رئيسها جان كلود يونكر الذي قام بحملة من اجل فوز "نعم" في الاستفتاء، فانه سيدلي بتصريح رسمي بهذا الشان الثلاثاء اثناء جلسة علنية للبرلمان الاوروبي بستراسبورغ.

واوضحت المفوضية ان يونكر بدا مساء الاحد بعد معرفة نتيجة الاستفتاء مشاورات "مع باقي الدول ال 18 في منطقة اليورو والمؤسسات الاوروبية" مستبعدة بذلك اليونان من مخاطبي رئيس المفوضية.

وسيتباحث يونكر الاثنين هاتفيا مع دونالد تاسك رئيس المجلس الاوروبي ويروين ديسلبلوم رئيس مجلس وزراء مالية منطقة اليورو وماريو دراغي رئيس البنك المركزي الاوروبي، بحسب بيان المفوضية.

واعرب رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولتز عن قلقه في رسالة عبر الفيديو ازاء انعكاسات نتيجة استفتاء اليونان على شعبها، واعتبر ان اشارة الحكومة اليونانية الى فتح البنوك قريبا امرا "خطرا" بسبب مخاطر حدوث فوضى مصرفية.

وراى انه يجب تضمين جدول المباحثات في قمة الثلاثاء "برنامج مساعدة انسانية لليونان".

واضاف "على الحكومة اليونانية ان تقدم في الساعات القادمة مقترحات مهمة وبناءة" والا "فاننا سندخل فترة بالغة الصعوبة وحتى تراجيدية".

 

×