مواطن يوناني امام مبنى البرلمان في اثينا

خطة المساعدة لليونان ستنتهي في 30 يونيو

اعلن رئيس مجموعة اليورو يروين ديسلبلوم السبت ان خطة المساعدة لليونان ستنتهي في 30 حزيران/يونيو الجاري، وذلك بعد اعلان اثينا عزمها على تنظيم استفتاء مطلع الشهر المقبل ورفضها اقتراحات قدمها اليها دائنوها لتجنيبها التخلف عن السداد.

وقال ديسلبلوم خلال مؤتمر صحافي في ختام اجتماع لوزراء مالية مجموعة اليورو ان "برنامج المساعدة سينتهي مساء الثلاثاء"، مشددا على ان اليونان قطعت المفاوضات ومشيرا الى ان وزراء مالية المنطقة "سيعقدون فورا" اجتماعا لن يشارك فيه نظيرهم اليوناني يانيس فاروفاكيس وذلك "لمناقشة نتائج" قرار اليونان التي باتت معه اقرب الى التخلف عن السداد.

وكانت المؤسسات الدائنة لليونان (صندوق النقد الدولي والمفوضية الاوروبية والبنك المركزي الاوروبي) قدمت لاثينا اقتراحا بتمديد خطة المساعدة شرط ان توافق الاخيرة على تنفيذ حزمة اجراءات.

وقال وزراء مالية منطقة اليورو في قرار حمل توقيعهم جميعا باستثناء الوزير اليوناني "للاسف على الرغم من الجهود التي بذلت على جميع المستويات والدعم الكامل والتام من مجموعة اليورو فان هذا الاقتراح رفضته السلطات اليونانية التي قطعت المفاوضات بشكل احادي الجانب" مساء الجمعة.

واوضح ديسلبلوم ان اثينا "طلبت" تمديد خطة المساعدة لمدة شهر واحد كي يتسنى للحكومة اليونانية اجراء استفتاء في 5 تموز/يوليو حول الاقتراح المعروض عليها، لكن شركاءها رفضوا طلبها لان "اي برنامج يجب ان يستتبع باجراءات على صعيدي التقشف في الموازنة والاستقرار المالي" و"اذا كانت الحكومة اليونانية ليست مستعدة للموافقة" على الاقتراحات التي قدمت اليها "فهذا يعني ان هناك مشكلة مصداقية".

وذكر رئيس مجموعة اليورو بان "من مسؤولية الحكومة اليونانية ايا كانت الحالة ان تحترم التزاماتها تجاه دائنيها".

من جهة ثانية اكد وزراء مالية المجموعة ال18 في بيانهم ان سلطات منطقة اليورو "مستعدة لفعل كل ما يلزم لضمان الاستقرار المالي للمنطقة".

×