مضخات نفط في أمريكا

النفط يرتفع لفترة قصيرة بعد احتجاز إيران لسفينة شحن

ارتفعت أسعار النفط الخام لفترة قصيرة يوم الثلاثاء بعد تقارير عن احتجاز إيران لسفينة شحن قالت وسائل إعلام إيرانية وسعودية في البداية إنها أمريكية وهو ما أثار توترات سياسية ومخاوف بشأن أمن شحنات النفط الخام من الشرق الأوسط.

ودعم هبوط الدولار أسواق النفط أيضا بعدما تراجعت في وقت سابق بفعل تكهنات بأن البيانات المقرر أن يصدرها في وقت لاحق يوم الثلاثاء معهد البترول الأمريكي ستظهر ارتفاعا جديدا في مخزونات النفط الخام الأمريكية إلى مستويات قياسية الأسبوع الماضي.

وارتفع سعر برنت في العقود الآجلة 12 سنتا إلى 64.95 دولار للبرميل بحلول الساعة 15:11 بتوقيت جرينتش بعدما قفز إلى 65.49 دولار للبرميل في وقت سابق.

وتراجع الخام الأمريكي 10 سنتات إلى 56.88 دولار للبرميل بعدما ارتفع إلى 57.83 دولار في وقت سابق.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إن قوات ايرانية اعتلت سفينة ترفع علم جزر المارشال في الخليج يوم الثلاثاء بعدما اطلقت زوارق دورية طلقات تحذيرية مرت فوق السفينة وامرتها بالتوغل بدرجة اكبر في المياه الايرانية حين كانت تمر عبر مضيق هرمز.

وقال الكولونيل ستيف وارن إن السفينة ميرسك تيجريس تجاهلت في البداية زوارق الدورية الايرانية لكنها اذعنت لأوامرها بعد اطلاق عدة طلقات تحذيرية.

وأضاف أن القوات الأمريكية في المنطقة استجابت لإشارات استغاثة من السفينة ميرسك تيجريس وارسلت المدمرة فاراجوت لتتابع الوضع الى جانب طائرات استطلاع. وقال وارن انه لا يوجد مواطنون امريكيون على سفينة الشحن.

كانت وكالة انباء فارس الايرانية وقناة العربية التلفزيونية قالتا في وقت سابق يوم الثلاثاء إن ايران احتجزت سفينة شحن أمريكية وطاقمها الذي يضم 34 بحارا بسبب "انتهاك" المياه الاقليمية لايران.

وتراجع الدولار إلى أدنى مستوى في ثمانية أسابيع يوم الثلاثاء بعد تقرير ضعيف على غير المتوقع لثقة المستهلك الأمريكي في ابريل نيسان مع تنامي حذر المستثمرين بشأن اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الذي يبدأ في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

 

×