شاطئ في آيا نابا الواقعة على اقصى شرق الساحل الجنوبي لقبرص

البريطانيون واليونانيون ينعشون السياحة في قبرص

ساهم ارتفاع عدد السياح البريطانيين واليونانيين في قبرص في تحسين الوضع الاقتصادي للجزيرة، بحسب ما أظهرت الأرقام الرسمية.

وقد ارتفع عدد السياح الواصلين إلى قبرص في آذار/مارس 2015 بنسبة 25,7 % مع 97479 زائرا، بالمقارنة مع الشهر عينه من العام الماضي، وفق هيئة الإحصاءات الرسمية.

وازداد عدد السياح البريطانيين القادمين الى الجزيرة، وهم اكبر شريحة، بنسبة 35,5 % مع 41149 شخصا، وذلك بدفع من انخفاض قيمة اليورو وحملة ترويجية واسعة جعلت قبرص وجهة سياحية منخفضة التكلفة.

أما عدد السياح اليونانيين، فقد زاد بنسبة 50 % في آذار/مارس ليبلغ 10557 سائحا، في حين ارتفع عدد الألمان بنسبة 14,6 % إلى 7443 ألمانيا.

وفي المقابل، انخفض عدد السياح من روسيا بمعدل 3,4 % إلى 7855، مع العلم أن الروس يعتبرون ثاني فئة من السياح الأكبر عددا في الجمهورية.

وكان عدد زوار هذه الجزيرة المتوسطية التي تعول على قطاعها السياحي قد ارتفع بنسبة 1,4 % إلى 2,44 مليون في العام 2014، بعد انخفاض بنسبة 2,4 % في العام السابق.

ويحيي هذا التحسن الامل في ان يساهم قطاع السياحة الرئيسي في اخراج الجزيرة من ازمتها الاقتصادية 2015.

وكانت جهورية قبرص قد حصلت في ربيع 2013 على صفقة انقاذ بقيمة عشرة مليارات يورو من البنك المركزي الاوروبي والمفوضية الاوروبية وصندوق النقد الدولي لمنعها من الافلاس.