منصة لاستخراج النفط في خليج المكسيك

الدول الافريقية المنتجة للنفط تطالب بخفض الانتاج لمواجهة هبوط الاسعار

دعت الدول الافريقية المنتجة للنفط في ختام اجتماع في ابيدجان الجمعة الى خفض الانتاج العالمي للنفط لمواجهة الهبوط الحاد الذي شهدته اسعار الذهب الاسود والذي اضر كثيرا باقتصاداتها.

وقال وزراء النفط في 18 دولة اعضاء في "رابطة منتجي النفط الافارقة" في بيان صدر في ختام اجتماع استمر يومين في عاصمة ساحل العاج انهم "يدعمون تشكيل منصة (...) لخفض الانتاج النفطي وتحقيق الاستقرار في السوق النفطي".

واعربت الرابطة عن "قلقها العميق ازاء انهيار اسعار النفط الخام"، و"حضت" الدول الاعضاء على الانضمام الى هذه المبادرة التي اطلقتها انغولا والجزائر اللتان تحتلان على التوالي ثاني وثالث مركز في قائمة منتجي النفط في القارة السمراء خلف نيجيريا.

وقال المسؤول في وزارة النفط في ساحل العاج عثمان دوكوري الذي تلا البيان الختامي ان اسعار النفط "تقوض اقتصادات الدول وتهدد بأزمة اجتماعية اذا ما استمرت على حالها لوقت طويل".

بدوره أعرب وزير النفط والغاز الليبي ما شاء الله سعيد الزوي الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للرابطة، عن اسفه "للاسعار الحالية غير العادلة" للذهب الاسود.

وأضاف "سنبلغ منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بالآثار السلبية لهذا الانهيار على اقتصاداتنا".

وخسرت أسعار النفط في السوق العالمية حوالى 60% من قيمتها منذ حزيران/يونيو بسبب تراجع الطلب العالمي ووجود فائض في العرض. والخميس اغلق سعر برميل النفط في نيويورك على ما دون 50 دولارا.

وانشئت "رابطة منتجي النفط الافارقة" في 1987 في لاغوس وهي تضم اليوم 18 دولة تمتلك الغالبية العظمى من احتياطات النفط والغاز في القارة السمراء.

 

×