شعار الاتحاد الاوروبي

اليونان تحذر من ان اليورو قد ينهار مثل بيت من ورق

حذر وزير المال اليوناني يانيس فاروفاكيس من ان خروج اليونان من اليورو قد يؤدي الى انهيار اليورو مثل بيت من ورق، وذلك في تصريحات اثارت خلافا مع ايطاليا.

وقال فاروفاكيس في مقابلة مع تلفزيون راي الايطالي العام بثت الاحد "ان خروج اليونان من اليورو ليس ضمن مخططاتنا لاننا بساطة نعتقد ان ذلك يشبه بناء منزل من ورق. اذا نزعت الورقة اليونانية تنهار الاخرى".

واثار فاروفاكيس ايضا غضب نظيره الايطالي بيير كارلو بادوان بمقارنته مشكلة ايطاليا المتعلقة بدينها العام الكبير بديون اليونان.

وقال "المسؤولون الايطاليون ... قالوا لي انهم يدعموننا لكن ليس بامكانهم قول الحقيقة لسببين هما ان ايطاليا تواجه خطر الافلاس ولانهم يخشون العواقب مع المانيا".

واضاف "لقد خيمت غيمة من الخوف فوق اوروبا في السنوات القليلة الماضية. اصبحنا أسوأ من الاتحاد السوفيتي السابق".

ورد بادوان بتغريدة على تويتر وصف فيها تصريحات فاروفاكيس بانها في غير محلها مؤكدا ان ايطاليا قادرة على "ادارة ديونها".

ويبلغ دين ايطاليا ما يزيد بقليل عن 130 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي مقارنة ب175 بالمئة لدين اليونان.

وردا على اسئلة الصحافيين في اجتماع مجموعة العشرين في اسطنبول الاثنين، قلل بادوان من اهمية الخلاف.

وقال "تحادثنا بذلك الخصوص وتبادلنا بعض الرسائل. ما من مشكلة وخصوصا ليس على الصعيد الشخصي".

ونقلت وكالة ايه.جي.آي عنه القول "ان هدف ايطاليا هو ايجاد حل مشترك لوضع اليونان، بدءا باجتماع مجموعة اليورو في بروكسل الاربعاء".

واضاف "ان المؤسسات الاوروبية منفتحة للغاية امام ايجاد حل يكون في مصلحة الجميع. لا يوجد في الوقت الحالي خطة بديلة. قبل اي شيء علينا معرفة تفاصيل الخطة الاولى".