اعلان الرحلات التي الغيت نتيجة اضراب طياري لوفتهانزا في مطار فرنكفورت غربي المانيا

ألمانيا: بدء اضراب جديد لطياري لوفتهانزا الاثنين

دعت نقابة الطيارين الالمانية أمس الاحد الى اضراب جديد لطياري شركة لوفتهانزا  ابتداء من الاثنين وسط خلاف مستمر مع الشركة حول المزايا التقاعدية.

وقالت نقابة "فيرينغونغ كوكبيت" في بيان ان الاضراب سيستهدف الرحلات القصيرة والمتوسطة داخل المانيا ابتداء من منتصف نهار الاثنين (11,0 تغ) وحتى قبل منتصف الليل (23,00 تغ) الثلاثاء. 

واضافت ان الرحلات الطويلة داخل البلاد وخدمات لوفتهانزا للشحن ستتأثر ابتداء من الساعة 02,00 تغ الثلاثاء حتى قبل منتصف الليل بتوقيت غرينيتش. 

ولن تشارك شركة "جيرمان وينغز" للطيران الاقتصادي المتفرعة من شركة لوفتهانزا في الاضراب، بحسب النقابة. 

واضافت انه بسبب ادارة لوفتهانزا، اكبر شركة طيران في اوروبا، فانه "ورغم جميع الجهود التي بذلها الطيارون للتوصل الى مقترحات تسوية" في العديد من جولات المفاوضات منذ تشرين الاول/اكتوبر، فانه لم يتم التوصل الى حل للخلاف. 

واكدت ان الطيارين دافعوا عن انفسهم "بقوة" ضد التغييرات المقترحة لبرنامج التقاعد المبكر التي تريد الشركة الغاءه تدريجيا لتقليل النفقات. 

وفي الوقت الحالي يسمح للطيارين بالتقاعد عند سن 55 عاما والحصول على 60 بالمئة من رواتبهم حتى وصولهم الى سن التقاعد الرسمي وهو 65 عاما حاليا. 

وقام طيارو لوفتهانزا حتى الان بتسعة اضرابات منذ نيسان/ابريل ما ادى الى الغاء الاف الرحلات والحق بالشركة خسائر مادية جسيمة.

 

×