داو جونز

الأسهم الأمريكية تغلق على انخفاض هامشي بعد إنهاء الاحتياطي الفيدرالي التيسير الكمي

انخفضت الأسهم الأمريكية خلال تعاملات يوم الأربعاء بعدما قرر الاحتياطي الفيدرالي إنهاء برنامجه لشراء الأصول مع الإبقاء عل التزامه بالحفاظ على معدلات الفائدة منخفضة.

وقرر الاحتياطي الفيدرالي إنهاء برنامج شراء السندات الشهري "التيسير الكمي" الذي استهله عام 2008 لإنعاش الاقتصاد، مع إرسال إشارات إيجابية حول سوق الوظائف، كما أعلن لأول مرة إمكانية رفع معدلات الفائدة في أقرب مما تتوقع الأسواق إذا واصل الاقتصاد نموه.

وأغلق مؤشر الداو جونز الصناعي منخفضاً بمقدار 31 نقطة عند 16974، كما هبط مؤشر النازداك إلى 4549 (- 15 نقطة).

كما انخفض مؤشر الـ S&P الأوسع نطاقاً الذي يتكون من 500 شركة كبيرة بثلاث نقاط إلى 1982، حيث هبط المؤشر 0.8% عقب بيان المركزي الأمريكي لكنه قلص خسائره بعد ذلك.

وفي أوروبا، أغلق مؤشر "ستوكس يوروب 600" مرتفعاً بنسبة 0.2% أو بحوالي نقطة واحدة إلى 329 نقطة، وارتفع أيضًا مؤشر "فوتسي 100" البريطاني (+ 52 نقطة) إلى 6454 نقطة، كما صعد مؤشر "داكس" الألماني (+ 15 نقطة) إلى 9083 نقطة، بينما انخفض مؤشر "كاك" الفرنسي بنقطتين إلى 4111 نقطة.

وانخفضت أسعار العقود الآجلة للذهب تسليم ديسمبر/كانون الأول بمقدار 4.50 دولار لتصل عند التسوية إلى 1224.90 دولار للأوقية، وذلك قبل قرار الفيدرالي الأمريكي.

وأغلق خام "برنت" القياسي مرتفعاً عند 87.12 دولار، كما صعد خام ويست تكساس ببورصة نايمكس إلى 82.20 دولار للبرميل.