معدل البطالة يتراجع في الولايات المتحدة وكذلك عدد الوظائف الجديدة

معدل البطالة يتراجع في الولايات المتحدة وكذلك عدد الوظائف الجديدة

واصل اقتصاد الولايات المتحدة توفير فرص عمل جديدة في اب/اغسطس وفق وتيرة متدنية، الامر الذي خيب توقعات المحللين، بينما تراجع معدل البطالة بشكل طفيف جدا، وفقا للمعطيات التي نشرتها وزارة العمل الجمعة.

وفي اب/اغسطس، توافرت 142 الف وظيفة وبلغ معدل البطالة 6,1 بالمئة مقابل 6,2 بالمئة في تموز/يوليو. وكان المحللون يتوقعون 223 الف وظيفة بعد 212 الفا في تموز/يوليو (وهو رقم خضع لمراجعة التوقعات التي اشارت الى ارتفاع)، ما ادى الى تراجع معدل البطالة الى 6,1 بالمئة.

الا ان ذلك شكل مفاجأة غير سارة بالنسبة الى الاقتصاد لان عدد الوظائف الجديدة تراجع الى مستواه في كانون الثاني/يناير بعد توقف خلال فصل الشتاء. ومنذ ستة اشهر، كان يتجاوز كل شهر عتبة ال200 الف وظيفة.

وعلى الرغم من ذلك، فقد تراجع معدل البطالة ليصل الى 6,1 بالمئة، مستعيدا مستواه في حزيران/يونيو.

وتستند ارقام العمل على تحقيقين مختلفين، الاول لدى الشركات بالنسبة الى ايجاد الوظائف والثاني لدى الاسر بالنسبة الى احصاءات البطالة.

وبحسب ارقام الوزارة، فان قطاعي السيارات (-5000) وتجارة التجزئة (-8400) فقدا الكثير من فرص العمل بينما كانا وفرا العديد من الفرص في تموز/يوليو.

 

×