شعار نيويورك تايمز على مقرها في نيويورك

أرباح "نيويورك تايمز" تنخفض أكثر من النصف إثر تراجع العائدات الاعلانية

كشفت مجموعة "نيويورك تايمز" عن انخفاض أرباحها الصافية إلى أكثر من النصف في الربع الثاني من العام إثر تراجع العائدات الإعلانية.

وقد انخفضت الأرباح الصافية إلى 9,2 ملايين دولار، في مقابل 20,1 مليون قبل سنة، في حين بقي رقم الأعمال ثابتا بقيمة 389 مليون دولار.

وقد اضطرت المجموعة إلى زيادة نفقاتها التشغيلية نظرا لارتفاع الاستثمارات في النشاطات الرقمية.

وارتفع رقم أعمال الإعلانات على الركائز الرقمية بنسبة 3,4 % غير أن هذا الارتفاع لم يكن كافيا للتعويض عن انخفاض العائدات الإعلانية في النسخ الورقية بنسبة 6,6 %.

وقال مارك تومسون المدير التنفيذي للمجموعة الأميركية منذ نهاية العام 2012 "نعلم أنه ينبغي علينا بذل مزيد من الجهود لتحويل نشاطاتنا وتحقيق نمو مستدام".

وقد سجلت "نيويورك تايمز" 32 ألف اشتراك رقمي جديد في الربع الثاني من العام بفضل الخيارات الجديدة التي أتاحتها للزبائن.

 

×