وزير الدفاع الياباني ايتسونوري اونوديرا (يمين) والى جانبه نظيره الفرنسي جان ايف لودريان

باريس وطوكيو تنويان تعزيز تعاونهما في مجال الصناعات الدفاع

اعلن وزيرا الدفاع الفرنسي والياباني في بيان مشترك اليوم الثلاثاء ان باريس وطوكيو ستعززان تعاونهما "في مجال تجهيزات الدفاع".

وقال البيان الذي صدر بعد زيارة لوزير الدفاع الفرنسي الى اليابان، ان جان ايف لودريان ونظيره الياباني ايتسونوري اونوديرا "لاحظا بارتياح التقدم" الذي حققته العلاقات بين البلدين في هذا المجال.

وشددا بشكل خاص على "فتح مناقشات بهدف التوصل الى اتفاق تعاون في مجال التجهيزات وتكنولوجيات الدفاع" والتوصل الى اتفاق "من شانه ان يسمح بطريقة مناسبة لادارة نقل تجهيزات الدفاع في اطار مشاريع تعاون ملموسة لا سيما في مجال انظمة الطائرات بدون طيار".

واستذكر البيان المشترك ان الشركات اليابانية شاركت في حزيران/يونيو لاول مرة في "يوروساتوري" وهو اكبر معرض للاسلحة البرية قرب باريس.

وخلال يومي زيارة الوزير الفرنسي الى اليابان تحدث اونوديرا عن قرار الحكومة اليابانية "مراجعة القوانين الوطنية في مجال الدفاع".

واضاف في بيان ان "لودريان رحب بعزم وجهود الحكومة اليابانية من اجل المساهمة باكثر فعالية في السلام والاستقرار الدوليين، ما سيسمح بتوفير مزيد من الفرص بين البلدين".

وتحدث الوزيران ايضا عن "التعاون العملاني" الذي ينوي البلدان "القيام به في افريقيا ومنطقة المحيط الهادي".

واتخذت الحكومة اليابانية ي الاول من تموز/يوليو قرارا مثيرا للجدل يسمح للقوات اليابانية ان تشارك في عمليات عسكرية خارجية من اجل مساعدة الحلفاء وذلك لاول مرة منذ المصادقة على دستور مسالم في 1947.