×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
البنك المركزي يتدخل محاولا وقف تدهور الليرة

تركيا: البنك المركزي يتدخل محاولا وقف تدهور الليرة

تحرك البنك المركزي التركي ليل الثلاثاء محاولا لجم التراجع الكبير لأسعار صرف الليرة أمام الدولار بسبب الأزمة السياسية في البلاد وفضائح الفساد، فقام برفع أسعار الفائدة بنسب تتجاوز توقعات المحللين، بعد اجتماع طارئ لهيئة السياسات المالية فيه.

ورفع البنك المركزي التركي الفائدة من 7.75 في المائة إلى 12 في المائة على "ودائع الليلة الواحدة"، في رد قوي منه على الأزمة في البلاد بعد تراجع سعر صرف العملة المحلية إلى 2.38 ليرة مقابل الدولار.

ويأتي تراجع سعر صرف الليرة التركية في إطار موجة من الهبوط ضربت كافة الأسواق النامية، مع انخفاض سعر صرف البيزو الأرجنتيني، والروبية الهندية، وذلك بعد سلسلة مضاربات عالمية بدأت مع توقع تراجع البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي البريطاني عن سياسة الدعم المقدم للدولار والجنيه الاسترليني.

وكانت الليرة التركية قد تراجعت إلى مستويات قياسية أمام الدولار خلال الشهر المنصرم، كما ترنحت أمام اليورو الأوروبي، ولكنها عادت إلى الاستقرار الثلاثاء مع شيوع الأنباء عن قرب تحرك المصرف المركزي التركي.

أما سوق الأسهم التركية فقد شهدت خسائر قاسية خلال الأشهر الماضية بسبب تضارب التقارير حول قضايا الفساد المفتوحة في البلاد ضد شخصيات كبيرة، ما أقلق المستثمرين، خاصة بعد اعتقال الشرطة لعدد كبير من رجال الأعمال والشخصيات البارزة، بينهم ثلاثة من أبناء الوزراء، ما زعزع الثقة بحكومة رجب طيب أردوغان قبل الانتخابات المنتظرة بأغسطس المقبل.

 

×