×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

ذهب البحرين .. ربع طن شهريا للكرديات .. وطن سنويا للأفغانيات

تستورد أفغانستان نحو طن من الحلى الذهبية من البحرين وحدها، فيما تستورد أربيل في شمال العراق نحو 3 أطنان، بحسب ما أعلن رئيس جمعية الذهب في دول الخليج، في حين ارتفع استهلاك السيدات أكثر من النصف، بسبب الانخفاض الذي شهدته أسعار الذهب منذ عام 2011.

وقال محمد ساجد رئيس جمعية الذهب والمجوهرات بدول مجلس التعاون الخليجي، إن البحرين تصدر 80 كليوغراما من الذهب المصاغ "مشغولات ذهبية " إلى افغانستان شهريا، أي ما يعادل 960 كيلوغراما سنويا، وذلك رغم الأوضاع السياسية والعسكرية المتدهورة بكابول .

وقال ساجد زاد إن الإقبال على المشغولات الذهبية، وخصوصا المتعلقة بالاستخدام الشخصي للنساء زادت بنسبة 60 % العام الماضي عن العام الذي سبقه، حيث بلغ تصدير المشغولات الذهبية عام 2011 حوالي 5 أطنان، مقابل 8 أطنان العام الماضي، بسبب انخفض أسعار الذهب من 1921 للأوصة، في سبتمبر عام 2011، إلى أقل بمقدار 250 دولارا للأونصة في العام الماضي، " أي 1671 دولار للأونصة " وبلغ سعره اليوم 1250 دولار للأونصة.

وقال إن استهلاك دول مجلس التعاون  الخليجي من سبائك الذهب، بلغ 300 طن  سنويا، وتستهلك البحرين وحدها 100 طن سنويا، وتحتل دبي المركز الأول في هذه التجارة، وأضاف أن البحرين صدرت ما بين 70 إلى 80 كليوغراما، من الذهب على شكل مشغولات ذهبية إلى أفغانستان وحدها، وأكثر من 250 كيلو غراما إلى أربيل في إقليم كردستان شمال العراق، أي ما يعادل 3 أطنان سنوياً.

من جانب آخر أعلن عدد من رجال الأعمال وأصحاب محلات المجوهرات في البحرين ودول التعاون الخليجي، إشهار الجمعية الخليجية للذهب والمجوهرات، كأول جمعية تهتم بمصالح القطاع محليا وخليجيا، والاهتمام بتوحيد الجمارك على الذهب والإعفاء بين دول التعاون، والتواصل مع الجهات الحكومية، وزيادة التبادل التجاري مع العالم واتخذت الجمعية من المنامة مقراً لها.

 

×