"نيكي" يسجل أعلى إغلاق في ست سنوات بعد مستوى قياسي حققه الداو جونز

ارتفعت الأسهم اليابانية مدعومة بتراجع الين نحو أدنى مستوياته في خمس سنوات أمام الدولار، بالتزامن مع تحقيق مستويات قياسية جديدة للأسهم في "وول ستريت" رغم تخفيض الاحتياطي الفيدرالي تحفيزه للاقتصاد الأمريكي.

وأنهى مؤشر "نيكي" تعاملات اليوم مرتفعا 1.74% إلى مستوى 15859 نقطة، ليكون إغلاقه الأعلى منذ ديسمبر/كانون الأول عام 2007، بينما ارتفع مؤشر "توبكس" الأوسع نطاقا 1% إلى 1263 نقطة.

وجاء حجم التداولات أعلى بنسبة 13% عن متوسط ثلاثين يوما، بالتزامن مع ارتفاع سهم "هوندا" بأكثر من 1%، وصعود سهم "نينتندو" 5% بعد صدور تقرير نوه إلى أن مطورة منصات ألعاب الفيديو قد تتحرك لصناعة هواتف ذكية وكمبيوترات لوحية.

يشار إلى أن بنك اليابان بدأ الخميس اجتماعا سوف يتواصل حتى يوم غد الجمعة، فيما تشير بعض التوقعات إلى انه يلقي مزيدا من الاهتمام لزيادة مشترياته من السندات الحكومية عند الاقتضاء لبلوغ مستهدف التضخم عند 2%.

 

×