"ال جي" تقر بجمع معلومات عن عادات مستخدمي تلفازاتها من دون علمهم

أعلنت مجموعة "ال جي" الكورية الجنوبية عن عزمها تقويم خلل في بعض أجهزة التلفاز الذكية التي تصنعها، بعد اعترافها بأن هذا الخلل في البرمجية ينقل لها معلومات عن المشاهدين من دون علمهم.

وكان ثاني أكبر مصنع لأجهزة التلفاز قد فتح تحقيقا في هذا الشأن بعد أن أثار جايسن هانتلي المستشار في شؤون تكنولوجيا المعلومات في بريطانيا هذه المسألة على مدونة إلكترونية.

وكان المستشار قد كشف ان "ال جي" تستمر في جمع المعلومات عن القنوات التي يشاهدها حتى بعد أن يعطل خدمة جمع المعلومات.

وقال أحد الناطقين باسم المجموعة "اكتشفنا أن بعض أجهزتنا تستمر في نقل المعلومات عن المحطات التي يشاهدها المستخدم حتى بعض تعطيل الخدمة ذات الصلة ... ونحن سنطلق عما قريب آلية تسمح بتقويم هذا الخلل".

 وهذه الخطوة "إيجابية" في نظر جايسن هانتلي.

أما مجموعة "سامسونغ" الأولى عالميا في مجال تصنيع أجهزة التلفاز، فهي أكدت من جهتها أن هذا الخلل لا يطال منتجاتها.