هولاند: البطالة في "تباطؤ واضح" في فرنسا في الاشهر الاخيرة

صرح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند انه سجل "تباطؤا واضحا" في معدل البطالة في فرنسا في اب/اغسطس وايلول/سبتمبر على الرغم من القفزة التي سجلها الشهر الماضي بسبب خطأ وقع في اب/اغسطس.

وعلى مدى شهري اب/اغسطس وايلول/سبتمبر، لفت الرئيس في مؤتمر صحافي في بروكسل الى ان عدد العاطلين عن العمل زاد بما مجموعه 10 الاف "وهذا رقم لا يزال مرتفعا، لكن هناك تباطؤا واضحا مقارنة مع ما لاحظناه (قبل) عام حيث كانت البطالة تزداد من 30 الى 40 الفا شهريا".

وبسبب خطأ في شهر اب/اغسطس عندما لم يتم تجديد تعداد قسم من العاطلين عن العمل الامر الذي ادى الى انخفاض كبير في عددهم (-50 الفا)، قفز عدد طالبي العمل بواقع 60 الفا في ايلول/سبتمبر ليسجل رقما قياسيا من 3,29 مليون عاطل عن العمل.

واقر هولاند الذي وعد مرارا بخفض معدل البطالة في نهاية العام "لم نصل بعد الى تغيير منحى البطالة".

واضاف "اقوم بكل ما في وسعي لتحقيق هذا الهدف، وتشير الاقام الاخيرة، اذا نظرنا اليها بموضوعية، اننا نسلك الطريق الى ذلك".