الذهب يهبط 3% بفعل مخاوف جديدة من تقليص التحفيز النقدي في امريكا

هبط الذهب حوالي 3 بالمئة يوم الجمعة مع اقبال المؤسسات الاستثمارية على بيع المعدن النفيس بعد ان قال رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في سانت لويس ان البنك المركزي الامريكي ربما يتحرك الشهر القادم لخفض برنامجه لشراء السندات الذي اعطى دعما للذهب على مدى سنوات.

وتراجعت الفضة أكثر من 5 بالمئة بينما انخفضت معادن المجموعة البلاتينية اكثر من 2 بالمئة.

وتخلى الذهب عن مكاسبه التي حققها بعد القرار المفاجيء لمجلس الاحتياطي الاتحادي هذا الأسبوع الإبقاء على برنامج التحفيز النقدي. وكان ذلك القرار المفاجيء قد اثار موجة شراء قوية للمعدن الاصفر جعلته يسجل أكبر مكاسب ليوم واحد في أكثر من عام.

وقال جيمس بولارد رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في سانت لويس يوم الجمعة إن البنك المركزي الأمريكي قد يقلص برنامجه الضخم لشراء السندات أثناء اجتماعه في 29 و30 أكتوبر إذا أشارت البيانات إلى تحسن الاقتصاد.

وكان الذهب قفز يوم الأربعاء بعد أن قال مجلس الاحتياطي الاتحادي إنه لن يقلص برنامجه لشراء السندات الذي تبلغ قيمته 85 مليار دولار شهريا وهو ما يدعم الذهب من خلال الإبقاء على أسعار الفائدة منخفضة وإذكاء المخاوف بشأن التضخم. غير أن المعدن النفيس وجد صعوبة في الحفاظ على هذه المكاسب وتسببت تصريحات بولارد في انخفاض أسعاره.

وهبط سعر الذهب للبيع الفوري 2.9 بالمئة إلى 1325.58 دولار للأوقية (الأونصة) في نهاية التعاملات في سوق نيويورك ومنهيا الاسبوع بلا تغير يذكر بعد ان تخلى عن مكاسبه التي سجلها يوم الاربعاء والتي بلغت 4.2 بالمئة وهي اكبر زيادة في يوم واحد منذ يونيو 2012.

وتراجعت العقود الاجلة الأمريكية للذهب تسليم ديسمبر كانون الأول 43.40 دولار إلى 1325.90  دولار للأوقية.

وهبطت الفضة 5.4 بالمئة الي 21.74 دولار للاوقية. وانخفض البلاتين 2.2 بالمئة إلى 1427.00  دولارا للأوقية بينما تراجع البلاديوم 2.4 بالمئة إلى 714.50 دولار للأوقية.