الأسهم الأوروبية تفتح مرتفعة ومستوى قياسي لداكس بعد قرار مجلس الاحتياطي

فتحت أسواق الأسهم الأوروبية على ارتفاع يوم الخميس بعد أن فاجأ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) المستثمرين بقراره مواصلة برنامج التحفيز الاقتصادي وهو ما دفع مؤشرات المنطقة للارتفاع إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات.

وسجل مؤشر داكس الألماني مستوى قياسيا جديدا وارتفع كاك الفرنسي ويوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى إلى أعلى مستوى في خمس سنوات وزاد مؤشر يورو ستوكس 50 للأسهم القيادية بمنطقة اليورو إلى أعلى مستوى منذ مايو أيار 2011.

كان مجلس الاحتياطي قال يوم الأربعاء إنه سيواصل شراء ما قيمته 85 مليار دولار من السندات شهريا رغم التوقعات بأن يبدأ تقليص ذلك البرنامج بما لا يقل عن خمسة إلى عشرة مليارات دولار.

وقال البنك المركزي إنه يريد مزيدا من الأدلة على نمو اقتصادي قوي قبل أن يبدأ خفض البرنامج. وقلص المجلس توقعاته للنمو.

ودفع قرار الإبقاء على برنامج التيسير الكمي أسواق الأسهم الأمريكية إلى مستويات قياسية مرتفعة.

وقال تيري توريسن العضو المنتدب لمكلارن للأوراق المالية في موناكو إنه رغم بواعث القلق لديه من أن قرار مجلس الاحتياطي يثير شكوكا بشأن قوة التعافي الاقتصادي الأمريكي فإنه سيقتدي بقوة الدفع الحالية في أسواق الأسهم.

وقال "سنواصل الارتفاع لكن يبدو لي أن هناك تحذيرا من مجلس الاحتياطي يتمثل في أنهم يضخون كل تلك السيولة في السوق لكنهم غير واثقين من أنها تعمل عملها بالكامل.

وعلى صعيد متصل ارتفع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية إلى أعلى مستوى في ثمانية أسابيع في معاملات نشطة يوم الخميس حيث قادت أسهم السلع الأولية قفزة في الإقبال على الشراء بعد قرار تأجيل بدء تقليص تحفيزه النقدي الضخم.

وزاد نيكي 1.8 بالمئة إلى 14766.18 نقطة وهو أعلى مستوى إغلاق منذ أواخر يوليو تموز. وتقدم مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.9 بالمئة إلى 1215.48 نقطة.

 

×