خسارة مفاجئة لـ"بلاك بيري" في ربعها المالي الأول

سجلت صانعة البلاك بيري الكندية الشهيرة خسائر على غير المتوقع في ربعها المالي الأول، بالتزامن مع شحن أقل من التوقعات لهواتفها الذكية، بجانب تأثير القيود المفروضة على العملة في فنزويلا، التي ساهمت في خفض الإيرادات من أمريكا اللاتينية 6%.



وبلغت الخسارة المحققة من عملياتها المستمرة خلال الشهور الثلاثة المنتهية في الأول من يونيو/حزيران الجاري 84 مليون دولار أو 18 سنت للسهم الواحد ، بالمقارنة مع خسارة أوسع عند 510 مليون دولار أو 97 سنت للسهم في نفس الفترة قبل عام.



أما الربح المعدل الذي يستثني بعض بنود الميزانية فبلغ 67 مليون دولار او 13 سنتا للسهم الواحد، في حين انتظر المحللون ربحا بقيمة 8 سنتات للسهم.



وبلغت المبيعات 3.07 مليار دولار خلال تلك الفترة، بالمقارنة مع 2.8 مليار دولار قبل عام، وبأقل من التوقعات عند 3.37 مليار دولار.



يذكر ان الشركة قامت بشحن 6.8 مليون هاتف خلال الربع المالي الأول، وبأقل من التوقعات عند 7 ملايين وحدة، في حين لم توضح الشركة نسبة الهواتف العاملة بنظام "بلاك بيري 10".

 

×