فيتش: الاحتجاجات في تركيا لا تهدد تصنيفها الائتماني في الوقت الراهن

قالت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني اليوم الجمعة إن الاحتجاجات المناهضة للحكومة في تركيا لا تشكل تهديدا في الوقت الراهن لتصنيف الدين السيادي للبلاد عند درجة الاستثمار لكن استمرار الاضطرابات إلى درجة تلحق ضررا ماديا بالاقتصاد قد يؤثر على التصنيف.

وقالت فيتش في بيان إن المظاهرات ليست على النطاق الذي يمكن ان يحدث ضررا كبيرا بالاقتصاد لكن الوضع يمكن أن يصعد ليكون له تأثير سلبي كبير إذا تعاملت السلطات مع الأمر بشكل سيء.

 

×