أحمر الشفاه يعود الى الطائرات التركية بعد جدل

اعلنت الخطوط الجوية التركية "توركيش إيرلاينز" رجوعها عن قرار منع مضيفاتها من وضع احمر شفاه فاقع اللون، بعد الجدل الذي اثاره القرار في تركيا التي تتهم فيها الحكومة ذات التوجهات الاسلامية بالسعي الى أسلمة الدولة.

وقال المدير العام للشركة تيميل كوتيل الجمعة ان هذا القرار المبالغ فيه اتخذه مدراء ثانويون في الشركة، وقد جرى الرجوع عنه، بحسب ما نقلت عنه وسائل الاعلام التركية.

واضاف "يمكن للمضيفات ان يضعن اللون الذي يردنه" مشيرا الى ان قرار الحظر السابق "لم ينل موافقة الادارة العليا".

وكانت الشركة بررت قرارها في مطلع ايار/مايو بانها تفضل ان يكون تبرج المضيفات خفيفا وبسيطا.

وقد أثار القرار حينها استياء المعارضين لسياسات حكومة العدالة والتنمية ذات التوجهات الاسلامية.

وقامت نساء عدة بالتنديد بهذا القرار ونشر صور لهن مع شفاه حمراء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال الأشهر الأخيرة، اتخذت الشركة المملوكة بنسبة 49% من الدولة إجراءات أخرى أثارت جدلا في الأوساط العلمانية من بينها حظر تقديم الكحول خلال الرحلات الداخلية.

وغالبا ما يتهم رئيس الوزراء رجب طيب إردوغان وحزبه الاسلامي بالسعي نحو اسلمة الدولة بشكل تدريجي.