صعود الأسهم الأمريكية يدفع بمؤشري "داو جونز" و "اس آند بي" لمستويات قياسية جديدة

ارتفعت الأسهم الأمريكية خلال تعاملات الاربعاء للجلسة الثالثة على التوالي، لتدفع بكل من مؤشر الداو جونز الصناعي والـ S&P لمستويات قياسية جديدة.

وجاءت تلك الارتفاعات عقب نشر وقائع محضر اجتماع الاحتياطى الفيدرالى الذى عقد على مدار يومي التاسع عشر والعشرين من مارس، والتى أظهرت استمرار الانقسام بين المسؤولين حول الاستمرار فى برنامج شراء الأصول.

وأوضحت وقائع الاجتماع رأي بعض المسئولين أنه في حال تعافي ظروف سوق العمل كما هو متوقع فإنه يجب على الاحتياطي الفيدرالي تقليل شراؤه للأصول في وقت لاحق من العام الحالي وإنهاء ذلك البرنامج بنهاية العام.

وأقفل مؤشر الداو جونز الصناعى مرتفعاً بـ 128 نقطة إلى 14802 ليسجل بذلك مستوى قياسي جديد، كما صعد مؤشر النازداك الى 3297 (+ 59 نقاط)، وارتفع مؤشر الـ S&P الأوسع نطاقاً والذي يتكون من 500 شركة كبيرة ليقفل عند 1587 (+ 19 نقطة).

وأغلقت معظم المؤشرات الرئيسية في أوروبا على ارتفاع خلال تعاملات الاربعاء، وصعد الفوتسي البريطاني إلى مستوى 6387 (+ 74 نقطة)، وارتفع مؤشر "داكس" الألمانى 7811 (+ 173 نقاط)، وصعد مؤشر "كاك" الفرنسى إلى 3744 (+ 73 نقطة).

وانخفض خام "برنت" القياسي عند مستوى 105.46 دولار للبرميل، فيما أقفل خام ويست تكساس ببورصة نايمكس عند 94.45 دولار للبرميل.