"بلاكبيري" تحقق نتائج أفضل من المتوقع في الربع الأخير من العام 2012

أعلن مصنع "بلاكبيري" الكندي للهواتف الذكية عن خسارة بقيمة 646 مليون دولار تكبدها خلال الفترة المالية المرجأة للعام 2012، لكنه كشف عن أرباح مفاجئة حققها في الربع الأخير من العام الذي شهد إطلاق أحدث نسخات هواتفه.

وقد بلغت مبيعات هذا الهاتف الذي يعمل باللمس والمزود بمنصة التشغيل الجديدة "بلاكبيري 10" المليون وحدة خلال الربع الأخير من العام، أي أنها وصلت إلى المستويات التي حددها لها المحللون كي لا يعتبر أداء هذا الهاتف الجديد مخيبا للآمال.

غير أن هذه النتائج لا تشمل إلا شهرا تقريبا من مبيعات هاتف "زد 10" الجديد في بعض البلدان، مثل كندا وبريطانيا والهند وإندونيسيا، كما أنها لا تأخذ في الحسبان المبيعات المسجلة في الولايات المتحدة حيث أطلق الهاتف منذ أسبوع.

وكانت "بلاكبيري" قد حققت خلال الفترة المالية 2011 أرباحا صافية بقيمة 1,1 مليار دولار.

أما الارباح الصافية المسجلة خلال الربع الاخير من العام 2012، فهي قد بلغت 98 مليون دولار، في حين كان المحللون يتوقعون أن تتكبد المجموعة خسائر، علما أنها كانت قد سجلت في الفترة عينها من العام السابق خسائر بقيمة 125 مليون دولار وألغت خمسة آلاف وظيفة.

وقال ثورستن هاينس المدير العام للمجموعة "أدخلنا تغييرات كثيرة على بلاكبيري خلال العام الماضي سمحت للمجموعة بتحقيق الارباح في الربع الاخير من العام".

 

×