الأسهم الامريكية ترتفع بعد بيان الاحتياطي الفيدرالي

ارتفعت الأسهم الأمريكية خلال تعاملات يوم الاربعاء لتدفع بالـ S&P بالقرب من مستواه القياسي، مع ابقاء الاحتياطي الفيدرالي على سياسته النقدية بلاتغيير ووسط آمال في ايجاد حل بديل لإنقاذ لقبرص.

وأوضح بيان البنك الصادر اليوم بعد الاجتماع الذى استمر لمدة يومين أن الفيدرالى سيستمر فى شراء 85 مليار دولار شهرياً من سندات الخزانة والسندات المدعومة بالرهون العقارية، مع الابقاء على مع معدل الفائدة دون تغيير.

وساعد تأكيد المركزي الأوروبي بأنه سوف يمد قبرص بالسيولة في تهدئة الأسواق في الوقت الذي تعمل الحكومة القبرصية على تقديم مقترح جديد بشأن خطة الانقاذ التى رفضها البرلمان بالأمس.

وأقفل مؤشر الداو جونز الصناعى مرتفعاً بـ 55 نقطة الى 14511، وصعد مؤشر النازداك الى 3254 (+ 25 نقاط).

وارتفع مؤشر الـ S&P الأوسع نطاقاً والذي يتكون من 500 شركة كبيرة ليقفل عند 1558(+ 10 نقاط) ليصبح على بعد 6 نقاط من أعلى مستوياته في أكتوبر/تشرين الأول من عام 2007.

وشهد أداء المؤشرات الرئيسية في أوروبا تبايناً خلال تعاملات الاربعاء، وانخفض الفوتسي البريطاني إلى مستوى 6433 (- 8 نقطة)، في حين ارتفع كل من مؤشر "داكس" الألمانى إلى 8002 (+ 54 نقطة) و مؤشر "كاك" الفرنسى إلى 3830 (+ 54 نقطة).

وارتفع خام "برنت" القياسي عند مستوى 108.90 دولار للبرميل، فيما أقفل خام ويست تكساس ببورصة نايمكس عند 92.96 دولار للبرميل.

وأبقى الاحتياطى الفيدرالى اليوم الاربعاء على سياسته للتيسير الكمى مع الابقاء على معدل الفائدة دون تغيير، بعد اجتماع استمر لمدة يومين.



حيث أوضح بيان البنك الصادر اليوم بعد الاجتماع الذى استمر لمدة يومان أن الفيدرالى سيستمر فى شراء 85 مليار دولار شهرياً من سندات الخزانة والسندات المدعومة بالرهون العقارية، مع تعافي سوق العمل الأمريكي.



ويرى البنك أن معدل البطالة سيتراجع إلي ما بين 7.3% و 7.5% خلال العام الحالي مقارنة بوصوله إلى 7.7% خلال فبراير/شباط، كما خفض توقعاته للناتج المحلي الاجمالي إلي ما بين 2.3% و 2.8% عن التقدير السابق بين 2.3% إلي 3%.



وسيبقي البنك على شراء نحو 40 مليار دولار شهرياً من السندات المدعومة بالرهن العقارى، و مقدار 45 مليار دولار من سندات الخزانة.



وقد ابقى الفيدرالى الامريكى على معدلات الفائدة بدون تغيير بين مستوى 0-0.25%، مع بقاء معدل البطالة فوق مستوى 6.5%.

 

×