بنك لندن والشرق الأوسط يواصل تقديم تسهيلات تمويلية إسلامية للسوق العقاري في بريطانيا

أعلن اليوم بنك لندن والشرق الأوسط، وهو أكبر بنك إسلامي في أوروبا، أنه أبرم اتفاقية لتقديم تسهيلات تمويلية متوافقة مع الشريعة الإسلامية على فترة عامين وبقيمة 12 مليون جنيه إسترليني لصالح المطور العقاري "كورزون لإدارة الأصول" الذي سيقوم بتطوير تسع شقق سكنية فاخرة في منطقة كنسينجتون في المملكة المتحدة.

ويواصل بنك لندن والشرق الأوسط مع هذه الاتفاقية دعم المشروعات التطويرية في السوق العقاري السكنى والتجاري في مختلف مناطق المملكة المتحدة حيث يقدم إلى اليوم تسهيلات تمويلية متوافقة بالكامل مع الشريعة الإسلامية فاقت قيمة 240 مليون جنيه إسترليني.

وقالت رئيس التمويل العقاري في بنك لندن والشرق الأوسط آليس مايرز: "تظل كنسينجتون أحد أكثر المناطق إقبالاً للزوار من الشرق الأوسط، فهم يقومون بشراء 18% من إجمالي العقارات الجديدة المميزة في كنسينجتون وذلك بحسب احصائيات سافيلز للعام الماضي. وستقوم شركة "كومودور هومز" بتسويق هذه الشقق السكنية عند استكمالها، حيث تتمتع الشركة مثل بنك لندن والشرق الأوسط بعلاقات قوية في منطقة الشرق الأوسط. واليوم مع قيام وزير المالية البريطاني، جورج أوزبورن، بتوضيح الغموض الذي شاب الضرائب، فإننا نتوقع أن نشهد اهتماماً كبيراً من مستثمري العقارات في هذا المشروع التطويري."

ومن ناحيته قال جوزيف منصور من "كورزون لإدارة الأصول": "لقد قمنا باختيار بنك لندن والشرق الأوسط لأننا نحرص على الحصول على تسهيلات تمويلية إسلامية بالكامل وبأسعار تنافسية، وأيضاً بهدف بناء علاقات قوية تعود بالفائدة على الطرفين من خلال العلاقات الإستراتيجية القائمة بالفعل والتي تتعلق بروابطنا القوية في منطقة الشرق الأوسط."

وأضافت مايرز: "من الأرحج أن يستمر سوق تطوير العقارات السكنية يعاني من نقص في التمويل خلال عام 2013، وهو ما يشكل فرصة للبنوك مثل بنك لندن والشرق الأوسط للتحرك قدماً والتخفيف من وطأة التحديات التي تواجه مطوري العقارات في تدني مستويات السيولة المتوفرة."